أزمة قطر: وزراء خارجية السعودية وحلفائها يناقشون رد الدوحة مع قرب انتهاء المهلة

أزمة قطر: وزراء خارجية السعودية وحلفائها يناقشون رد الدوحة مع قرب انتهاء المهلة

بدأ وزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين - بحسب ما قاله مسؤول في وزارة الخارجية المصرية - اجتماعا في القاهرة لمناقشة الأزمة مع قطر بعد انتهاء المهلة التي منحتها الدول الأربعة للدوحة لتلبية مطالبها. ويعقد الاجتماع في قصر التحرير التابع للخارجية المصرية لمناقشة الرد القطري على 13 مطلبا حددتها الدول الأربعة بعد قطع العلاقات مع قطر واتهامها بدعم المتشددين الإسلاميين والتحالف مع إيران. وتنفي الدوحة هذه الاتهامات. وهددت الدول الأربعة بفرض مزيد من العقوبات على قطر إذا لم تستجب للمطالب التي أرسلت لها عبر الكويت قبل نحو أسبوعين. ورفضت قطر هذه المطالب. وتتوسط الكويت لحل الأزمة منذ بدايتها وتتضمن المطالب الموجهة إلى قطر إغلاق قناة الجزيرة، وتقليص علاقات الدوحة مع إيران. وضمت أيضا مطلبا بإنهاء دعم الدوحة لجماعة الإخوان المسلمين، وإغلاق قاعدة عسكرية تركية في قطر. قائمة المطالب غير واقعية وغير عملية محمد بن عبدالرحمن آل ثاني, وزير الخارجية القطري وكانت قطر قد وصفت قائمة المطالب بأنها "غير واقعية وغير عملية". وتتهم قطر بزعزعة استقرار المنطقة بدعمها التشدد والإرهاب - وهذا ما تنفيه الدوحة. وتتعرض الإمارة الخليجية الصغيرة لعقوبات دبلوماسية واقتصادية غير مسبوقة من السعودية ومصر والإمارات والبحرين. وقد أدت القيود التي فرضت عليها إلى إثارة الاضطراب في هذا البلد الغني بالنفط والغاز، والذي يعتمد على وارداته للوفاء بالحاجات الأساسية لسكانه البالغ عددهم مليونين و700 ألف نسمة. أزمة قطر: هل يستطيع وزير الخارجية الأمريكي التحدث باسم الرئيس؟ وأعلنت السعودية وحلفاؤها المقاطعون لقطر أنهم تلقوا رد الدوحة على قائمة مطالبهم التي اشترطوا تلبيتها كي يستأنفوا العلاقات معها. وجاء هذا بعد ساعات من عقد اجتماع بين رؤساء أجهزة المخابرات في الدول المقاطعة بالعاصمة المصرية القاهرة. وكانت الدول الأربع قد أعلنت في 5 يونيو/ حزيران قطع علاقاتهم مع قطر، ثم طرحت في وقت لاحق قائمة تضم 13 مطلبا.

وانقضت يوم الأحد الماضي مهلة مبدئية من عشرة أيام، مُنحت لقطر كي تقدم ردها على المطالب. غير أن الدول الأربع مددت المهلة 48 ساعة، بعد طلب من الكويت التي تقوم بدور الوسيط في الأزمة. وفي وقت مبكر الأربعاء قالت وزارة الخارجية السعودية في تغريدة على موقع تويتر "الدول الأربع تلقت الرد القطري عبر دولة الكويت قبل نهاية المهلة الإضافية .. وسيتم الرد عليه في الوقت المناسب". وفي وقت سابق، قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الذي سلم الرد الرسمي للكويت، إن لائحة المطالب "ليست متعلقة بالإرهاب بل تتحدث عن تقييد حرية التعبير". ونتيجة للعقوبات بدأت تركيا وإيران في مد قطر بالمواد الغذائية والسلع الأخرى.


  • Share

    • 2086
    • 2,595

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.