أفضل وأسوأ المشروبات لمرضى السكري

يحتاج الأشخاص المصابون بداء السكري إلى اتباع نظام غذائي صحي، لكن هذا لا يخص الأطعمة فقط. فالمشروبات، أيضًا، يمكن أن تؤثر على مستويات السكر في الدم بعدة وسائل.

عندما يصاب الشخص بمرض السكري، لا يستخدم الجسم الأنسولين بشكل صحيح لسحب الجلوكوز، أو السكر في الدم، إلى خلايا للطاقة. هذا يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم وبعض المضاعفات الخطيرة.

المشروبات التي تحتوي على السكر يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع السكر أو ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم بشكل مفاجئ. وهذا الأمر خطير بالنسبة لمرضى السكري.

تتناول هذه المقالة المشروبات الصحية للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري والمشروبات التي يفضل تجنبها. ونصائح هامة بالنسبة لمريض السكري.

أفضل المشروبات لمرضى السكري

المشروبات التالية هي خيارات جيدة للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.

1- الماء

يعتبر الماء هو أفضل مشروب صحي. فهو يساعد في الحفاظ على رطوبة الجسم وبالتالي يؤثر على الصحة البدنية والعقلية، فكل نظام في الجسم يحتاج إلى الماء.

2- المياه المنكهة

يمكنك إضافة نكهة عن طريق خلط الماء مع العصير من ثمار الحمضيات، مثل الليمون أو إضافة التوت البري. فخلط الماء مع الفواكه يمكن أن يضيف نكهة صحية له.

تشير إحدى الدراسات إلى أن إضافة لب الألوفيرا إلى الماء قد يفيد المصابين بداء السكري.

3- شاي الأعشاب

شاي الأعشاب أو غليان أوراق بعض النباتات في الماء يمكن أن يضيف نكهة وفوائد صحية للجسم.

جذر عرق السوس، على سبيل المثال، يوفر نكهة حلوة جيدة دون رفع مستويات السكر في الدم.

وجدت دراسة على الحيوانات أجريت عام 2007 أن مستويات الجلوكوز انخفضت في الفئران المصابة بداء السكري بعد أن استهلكت مستخلص عرق السوس. هذا يشير إلى أن عرق السوس قد يكون لديه القدرة على المساعدة في خفض نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري.

يبدو أن الالتهاب يلعب دوراً في مرض السكري، لكن بعض الأعشاب قد تساعد في الحد من ذلك الالتهاب.

4- الحليب

قد يكون الحليب خيارًا جيدًا لمرضى السكري. حليب البقر، حليب الصويا، حليب الأرز، أو حليب الجوز يمكن أن يوفر السعرات الحرارية، الفيتامينات، والمعادن.

حليب البقر والأرز وحليب الصويا يضيف الكربوهيدرات إلى نظام غذائي للشخص، ولذا يجب عليهم مراعاة الاعتدال في تناولهم عند التخطيط للوجبات.

معظم حليب الجوز غير المحلى يحتوي على القليل من الكربوهيدرات، ولكن الشخص المصاب بداء السكري يجب أن يتأكد من الحقائق الغذائية للحليب الذي اختاره وأن يدرك عدد الكربوهيدرات الموجودة في الوجبة الواحدة. فهذه المعلومات ضرورية لإدارة نسبة السكر في الدم.

5- عصائر الفاكهة النقية

تعد عصائر الفاكهة النقية مناسبة لمرضى السكري، ولكن يجب أن يستهلك مرضى السكري تلك العصائر بكميات صغيرة.

سيحتاجون أيضًا إلى حساب أي عصائر في خطة الوجبات. على سبيل المثال، يحتوي كوب واحد (248 جم) من عصير البرتقال الطازج غير المعالج على حوالي 26 غرام من الكربوهيدرات، منها حوالي 21 غرام من السكر.

حجم الحصة هو عامل رئيسي لإدارة تناول الكربوهيدرات عند شرب العصير مع الوجبة. حيث أن شرب العصير وحده يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع السكر في الدم، ولكن تناوله مع الأطعمة الأخرى، وخاصة البروتين أو الدهون الصحية يمكن أن يساعد في منع ذلك.

6- القهوة والشاي

هناك جدل مثار حول إمكانية تناول القهوة للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.

في عام 2004، خلص العلماء الذين أجروا مراجعة إلى أن استهلاك القهوة قد يكون له آثار غير مرغوبة على المدى القصير، لكن شرب القهوة على المدى الطويل يظهر بعض الفوائد.

ومع ذلك، في عام 2017، خلص باحثون آخرون إلى أن "خمس من الدراسات السبع تشير إلى أن تناول الكافيين يزيد من مستويات الجلوكوز في الدم ويطيل فترة ارتفاع مستويات السكر في الدم."

هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لمعرفة بالضبط كيف يؤثر الكافيين على مستويات السكر في الدم.

أسوأ المشروبات لمرضى السكري

المشروبات التالية خيارات غير جيدة للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.

1- مشروبات الصودا والطاقة

المشروبات الغازية وغيرها من المشروبات المحلاة بالسكر يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2، وزيادة الوزن، ومتلازمة التمثيل الغذائي. الوزن الزائد هو عامل خطر لتطور داء السكري من النوع 2، وكل من السمنة والسكري هما سمة من سمات متلازمة التمثيل الغذائي.

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون بالفعل من مرض السكري، يوفر ذلك النوع من المشروبات كميات كبيرة من السكر.

شرب المشروبات الغازية دون تناول طعام صحي يمكن أن يؤدي إلى حدوث طفرات كبيرة في مستويات السكر في الدم.

من الأفضل تجنب أو الحد من تناول مشروبات الصودا ومشروبات الطاقة المحلاة بالسكر، لتقليل فرصة حدوث زيادة في نسبة السكر في الدم.

2- كوكتيلات الفاكهة

قد تتذوق المشروبات المحلاة بالسكر، مثل عصائر الفاكهة، لكنها تحتوي في كثير من الأحيان على مستويات عالية من السكر وتحتوي على القليل من عصير الفواكه الحقيقي أو لا تحتوي على عصير حقيقي. هذه المكونات يمكن أن تسبب نفس الزيادات في مستويات السكر في الدم مثل الصودا.

فهي توفر نسبة عالية من السكر ولكن القيمة الغذائية أقل بكثير من عصائر الفاكهة النقية.

3- المشروبات الكحولية

يجب على الأشخاص المصابين بداء السكري عدم تناول الكحول، ويتضمن أسباب ذلك ما يلي:

معظم المشروبات الكحولية تحتوي على السكر، والبيرة تحتوي على الكربوهيدرات.وهذا يمكن أن يؤدي إلى زيادة في مستويات السكر في الدم وفرصة لزيادة الوزن.

يؤثر الكحول على كيفية إنتاج الكبد للجلوكوز، مما قد يؤدي إلى حدوث انخفاض غير متوقع في نسبة السكر في الدم، أو نقص السكر في الدم. يجب أن يكون الأشخاص الذين يستخدمون الأنسولين مدركين لتأثير الكحول على مستويات الجلوكوز.

يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الكحوليات إلى الإصابة بأمراض الكبد ومشاكل أخرى لمرضى السكري.

الكحول يمكن أن يسبب انخفاض في نسبة السكر في الدم. وذلك يمكن أن يكون مشكلة بالنسبة للأشخاص الذين يستخدمون الأنسولين.

نصائح هامة لمرضى السكري

تحتوي العديد من المشروبات على مستويات عالية من السكريات والكربوهيدرات. يمكن أن تساعد الحقائق الغذائية الموجودة على المنتج إعطاء معلومات قيمة حول ما يحتويه. يجب أن توضح الملصقات حجم السكر ومحتوى الكربوهيدرات في أي مشروب.

للأشخاص المصابين بداء السكري احتياجات مختلفة، لذلك لا توجد قواعد غذائية دقيقة، لكن النصائح التالية قد تساعد في إدارة نسبة السكر في الدم:

قم باتباع نظامًا غذائيًا متوازنًا.

حافظ على مستويات الكربوهيدرات متسقة من يوم لآخر.

استهلك ما يكفي من الكربوهيدرات لتمكين الجسم والدماغ من العمل بشكل صحيح.

قم بفحص مستويات السكر في الدم بانتظام وتحدث إلى طبيبك إذا كان هناك أي مخاوف.

يجب على المريض استشارة طبيبه عن احتياجاته الغذائية اليومية.




  • Share

    • 363
    • 1,312

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.