أهم الأعشاب والمكملات الغذائية التي تساعد في علاج الاكتئاب

الاكتئاب هو اضطراب مزاجي تتراوح أعراضه بين الخفيفة إلى الخطيرة التي قد تهدد الحياة، ويحاول بعض الناس إدارة الاكتئاب بالعلاجات العشبية، بدلاً من الأدوية التي يصفها الطبيب.

الأدوية والاستشارات هي طرق تقليدية للتخفيف من أعراض الاكتئاب. ومع ذلك، قد تساعد بعض الأعشاب والمكملات الغذائية أيضًا.

في هذه المقالة، ننظر إلى الأعشاب والمكملات الشائعة التي لها صلة بعلاج الاكتئاب ونناقش سلامتها وفعاليتها.

الأعشاب والمكملات الغذائية التي تساعد في علاج الاكتئاب

أظهرت بعض الأعشاب والزيوت الأساسية والمكملات آثارًا واعدة للأشخاص المصابين بالاكتئاب.

ومع ذلك، فإن الأعشاب لا تعني دائمًا أنها آمنة أو فعالة، ومعرفة المنتجات التي تختارها يمكن أن يوفر الكثير من الوقت والمال.

1- نبتة سانت جون

نبتة سانت جون عرفت كعلاجًا للأمراض النفسية الشائعة لمئات السنين. ومع ذلك، يجب على الناس توخي الحذر إذا اختاروا تجربته كعلاج محتمل للاكتئاب.

وجد استعراض منهجي 2016 أن نبتة سانت جون كانت أكثر فعالية من العلاج الوهمي لعلاج الاكتئاب المعتدل.

ومع ذلك، لم تجد هذه المراجعة للدراسات المؤهلة بحثًا حول التأثيرات طويلة المدى لنبتة سانت جون على الاكتئاب الحاد.

كما نصح المؤلفون أيضًا بالحذر من قبول النتائج، لأن للعشب تأثيرات ضارة لم تأخذها العديد من الدراسات في الاعتبار.

يمكن أن تتداخل تلك النبتة أيضًا مع تأثيرات الأدوية المضادة للاكتئاب، مما يعني أنها قد تزيد الأعراض سوءًا أو تقلل من فعالية العلاج التقليدي.

في حين أنها قد تساعد في بعض الأحيان، إلا أنها لا تظهر آثارًا مفيدة باستمرار.

لهذه الأسباب، لا يجب استخدام نبتة سانت جون بدلًا من العلاج التقليدي. ولا يجب أيضًا تجربة نبتة سانت جون لعلاج الاكتئاب المعتدل والشديد.

2- الجينسنغ

يأتي هذا المكمل من جذر نبات الجينسنغ الأمريكي أو الآسيوي. الجينسنغ السيبيري، الآسيوي، وإليوثيرو هي نباتات مختلفة بمكونات نشطة مختلفة.

استخدم ممارسو الطب الصيني الجينسنغ لآلاف السنين لمساعدة الناس على تحسين الوضوح العقلي والطاقة وتقليل آثار الإجهاد.

يربط بعض الناس هذه الخصائص من الجينسنغ بالحلول المحتملة لانخفاض الطاقة والدافع الذي يمكن أن يحدث مع الاكتئاب.

ومع ذلك، ينصح المركز الوطني للصحة التكميلية والتكاملية (NCCIH) أنه لم تكن أي من الدراسات العديدة التي أجراها الأشخاص على الجينسنغ ذات جودة كافية لتشكيل توصيات صحية بشأن استخدامه لعلاج الاكتئاب.

3- البابونج

أجريت دراسة في عام 2012 على البابونج، ودوره في المساعدة على إدارة الاكتئاب والقلق.

أظهرت النتائج أن البابونج يساعد على الشعور بالراحة أكثر من الدواء الوهمي. ومع ذلك، من الضروري إجراء مزيد من الدراسات لتأكيد الفوائد الصحية للبابونج في علاج أعراض الاكتئاب.

4- اللافندر

زيت اللافندر هو زيت أساسي شهير يستخدمه الناس عادة للاسترخاء وتقليل القلق واضطرابات المزاج.

اقترح استعراض عام 2013 لدراسات مختلفة أن اللافندر قد يكون له إمكانيات كبيرة في الحد من القلق وتحسين النوم.

حصل اللافندر على نتائج مختلطة في الدراسات التي تقيم تأثيره على القلق. ومع ذلك، فإن فعاليته كعلاج للاكتئاب المستمر لم تثبتها سوى القليل من الأدلة في الوقت الحالي.

5- الزعفران

تشير بعض الدراسات إلى استخدام الزعفران كمكون آمن وفعال للتحكم في أعراض الاكتئاب، مثل هذه المراجعة غير المنتظمة لعام 2018.

ومع ذلك، ستساعد المزيد من الأبحاث في تأكيد الفوائد المحتملة للزعفران للأشخاص المصابين بالاكتئاب. ويحتاج العلماء أيضًا إلى فهم أي آثاره الضارة المحتملة بشكل أفضل.

6- SAMe

أظهرت بعض المكملات تأثيرات واعدة على أعراض الاكتئاب. ومع ذلك، فإن العديد من التحقيقات التي تؤكد فوائدها منخفضة الجودة.

 SAMe اختصار لـ S- adenosyl methionine. وهو شكل اصطناعي من مادة كيميائية تحدث بشكل طبيعي في الجسم.

في عام 2016، راجع الباحثون جميع التجارب ذات الشواهد المسجلة لاستخدام SAMe لعلاج الاكتئاب لدى البالغين. لم يجدوا فرقًا كبيرًا بين تأثيرات SAMe على أعراض الاكتئاب وآثار الدواء الوهمي.

ومع ذلك، وجدوا أيضًا أن SAMe كان له نفس الفعالية مثل مضادات الاكتئاب الشائعة imipramine أو escitalopram، وعلاوة على ذلك، فإنه كان أفضل من العلاج الوهمي عندما مزج الباحثون SAMe مع الأدوية المثبطة لاستعادة السيروتونين الانتقائية.

كما هو الحال مع العديد من الدراسات الأخرى حول الأعشاب والمكملات الغذائية، فإن التحقيقات في سلامة وفعالية SAMe منخفضة الجودة. ومن الضروري إجراء المزيد من الأبحاث لتحديد تأثيرها بدقة.

يستخدم الناس في أوروبا المكمل كمضاد للاكتئاب بوصفة طبية. ومع ذلك، لم توافق إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على هذا حتى الآن للاستخدام في الولايات المتحدة

7- أحماض أوميجا 3 الدهنية

في مراجعة منهجية عام 2015، استنتج الباحثون أن مكملات الأحماض الدهنية أوميجا 3 ليست مفيدة في جميع المجالات كعلاج للاكتئاب.

في حين لم يذكر مؤلفو الدراسة أي آثار جانبية خطيرة من المكمل، إلا أنهم نصحوا أيضًا بأنه لن يكون سوى إجراء فعال في علاج الاكتئاب بسبب نقص أوميغا 3.

8- 5 هيدروكسي تريبتوفان

قد يكون هذا المكمل مفيد في تنظيم وتحسين مستويات السيروتونين في الدماغ. والسيروتونين هو الناقل العصبي الذي يؤثر على مزاج الشخص.

خضع 5 هيدروكسي تريبتوفان لعدد من الدراسات على الحيوانات، والتي أشار بعضها إلى إمكاناته كعلاج مضاد للاكتئاب. ومع ذلك، فإن الأدلة التي توضح آثاره على البشر محدودة.

يتوفر 5 HTP كمكمل بدون وصفة طبية في الولايات المتحدة ولكنه قد يتطلب وصفة طبية في بلدان أخرى.

من الضروري إجراء المزيد من الأبحاث، خاصة فيما يتعلق بالمخاوف من أنه قد يسبب متلازمة السيروتونين، وهي مضاعفات عصبية خطيرة إذا أخذ الشخص 5 HTP بشكل زائد.

يجب أن تتأكد من شراء الأعشاب والمكملات الغذائية من مصنع موثوق به.

أعراض الاكتئاب

تشمل أعراض الاكتئاب ما يلي:

• مشاعر الحزن أو اليأس

• الإحباط والتهيج

• فقدان الاهتمام بالهوايات أو الأنشطة التي توفر المتعة

• مشاكل في النوم، سواء كان الكثير من النوم أو الأرق

• إعياء

• تغيرات في الشهية

• صعوبة في التركيز

• أفكار الانتحار

• الأعراض الجسدية، بما في ذلك الصداع وآلام الظهر

يعتبر الأطباء أن الشخص يجب أن يعاني من 5 من هذه الأعراض على الأقل، لمدة أسبوعين على الأقل لتلبية معايير تشخيص الاكتئاب.

متى ترى الطبيب ؟

اطلب المساعدة الطبية إذا كانت أعراض الاكتئاب تتداخل مع أنشطة الحياة اليومية.

إذا شعر الشخص بأي من هذه الأعراض لدرجة أنه يتعارض مع أنشطة حياته اليومية، فيجب عليه طلب المساعدة من الطبيب.

يمكن للأدوية والعلاجات مساعدة الشخص الذي يعاني من الاكتئاب. وينصح الناس بعدم الاعتماد على الأعشاب أو المكملات كخط علاج مستقل.

عادة ما يصبح الاكتئاب أسوأ بمرور الوقت ويتطلب العلاج لتجنب مضاعفاته الشديدة.

يجب على أي شخص لديه أفكار حول الانتحار أو إيذاء النفس أن يطلب مساعدة طارئة على الفور، إما مع طبيبه أو المستشفى.

إذا كان أحد الأحباء أو الأصدقاء عرضة لخطر محاولة الانتحار، فابق مع هذا الشخص واطلب المساعدة الطارئة على الفور.

ملخص

قد تعمل المكملات العشبية والطبيعية بشكل جيد لدى بعض الأشخاص. ومع ذلك، فهي ليست بديلاً مناسبًا للعلاج التقليدي أو للأشخاص الذين يواجهون خطر الانتحار أو إيذاء النفس.

يجب على الشخص الذي يتناول المكملات العشبية إبلاغ طبيبه، حيث أن لها القدرة على التسبب في آثار جانبية والتفاعل مع أدوية أخرى.

الاكتئاب مرض قابل للعلاج، ولكن قد يحتاج الفرد إلى تجربة بعض الخيارات المختلفة عند تحديد العلاج الأكثر فعالية.




  • Share

    • 62
    • 1,411