أهم الفيتامينات للتمتع ببشرة صحية

تشير الأبحاث إلى أن بعض الفيتامينات قد تلعب دورا رئيسيا في تحسين صحة الجلد. في كثير من الحالات، تكون هذه الفيتامينات أكثر فعالية عند تطبيقها مباشرة على الجلد. اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن وخالي من نقص الفيتامينات والمواد الغذائية قد يحسن صحة الجلد من خلال تعزيز الصحة العامة.

يسارع مصنعو منتجات العناية بالبشرة والمكملات الغذائية في القول أن الفيتامين المناسب يمكن أن يحدث ثورة في تحسين صحة الجلد ومكافحة الشيخوخة وعلاج حب الشباب.

الفيتامينات هي مواد يحتاج إليها جسم الإنسان للعمل بشكل طبيعي.

لذلك، فإن الطريقة الرئيسية التي تؤثر بها الفيتامينات على صحة الجلد هي ضمان بقاء الجسم في صحة جيدة بشكل عام.

أهم الفيتامينات للبشرة

1- فيتامين أ

تحتوي على العديد من الفيتامينات المتعددة بنسبة 100 في المئة أو أكثر من الجرعة اليومية الموصى بها من فيتامين أ. غيرها من المصادر الطبيعية من فيتامين أ تشمل الجزر، والخضراوات الورقية الخضراء، البطاطا الحلوة، والبيض.

الريتينوئيدات، بما في ذلك الريتينول، والتريتينوين، والإيزوتريتينوين، والمواد الكيميائية المماثلة، هي أشكال مصنعة من فيتامين أ.

هذه المنتجات تأتي في الكريمات والأمصال لتطبيقها مباشرة على الجلد. تدعم العديد من الدراسات فوائد الريتينويد لصحة الجلد.

الريتينويد يزيد من معدل دوران الخلية. هذا يمكن أن يحسن نسيج الجلد، يقشر الجلد الباهت، ويقاوم حب الشباب، ويبطئ علامات الشيخوخة.

و دراسة أخرى عام 2015 وجدت أن الريتينول وحمض الريتينويك يساعد على شد الجلد عند تطبيقه لأكثر من 4 أسابيع.الرتينوئيدات تزيد من إنتاج الكولاجين في البشرة، بعد 12 أسبوعًا لاحظ المشاركون في الدراسة وجود انخفاض واضح في التجاعيد.

الرتينويدات يمكن أن تزيد من حساسية الجلد للشمس. لهذا السبب، من الضروري تطبيق واقي من الشمس أثناء استخدام الرتينويدات، يمكن أن تسبب الريتينويدات جفاف البشرة أيضًا، لذلك يجب من يقوم بتطبيقها على البشرة استخدام مرطب عالي الجودة قبل التطبيق.

حاول استخدام الريتينويد مرة أو مرتين في الأسبوع قبل الذهاب للنوم، ثم قم بزيادة وتيرة الاستخدام تدريجياً مرة واحدة يوميًا.

2- الفيتامينات المعقدة

العديد من الفيتامينات المعقدة قد تحسن من صحة الجلد. الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء متاحة بسهولة كمكملات، بما في ذلك المكملات الغذائية التي تشمل جميع الفيتامينات المعقدة ب.

البحث في دور مكملات فيتامين ب المعقدة واعد، وإن لم يكن حاسما. ودراسة 2018 وجدت أن فيتامين B يمكن أن يساعد الجسم على إنتاج خلايا الجلد الجديدة والصحية.

لم تجد جميع الأبحاث هذه الفوائد، على الرغم من أن العديد من الدراسات تشير إلى أن الفيتامينات المعقدة ب تكون أكثر فعالية عندما يتم تطبيقها مباشرة على الجلد.

قد يساعد فيتامين ب - 3 أو النياسيناميد على تخفيف بعض علامات شيخوخة الجلد. تشير بعض الدراسات إلى أنه قد يساعد في تقليل ظهور بقع تقدم العمر وغيرها من البقع في البشرة. بعض النساء يذكرن ملاحظاتهن تحسن في بشرتهن وشعرهن عند تناول الفيتامينات قبل الولادة والتي تحتوي على حمض الفوليك.

قد يخفف حمض الفوليك أيضًا من ظهور علامات شيخوخة الجلد، وفقًا لدراسة أجريت عام 2011. وجد الباحثون أن الكريم الذي يحتوي على حمض الفوليك والكرياتين يساعد في إنتاج المزيد من الكولاجين في البشرة. يساعد الكولاجين في تقليل علامات تقدم العمر، والتي تسبب ظهور التجاعيد وترهلات الجلد.

قد يساعد فيتامين B- 5، أو حمض البانتوثنيك، في القضاء على كل من حب الشباب وشيخوخة الجلد. وجدت تجربة من عام 2014 أن الأشخاص الذين تناولوا مكملاً غذائياً من B- 5 لمدة 12 أسبوعًا لاحظوا انخفاضًا كبيرًا في ظهور حب الشباب والتهابات الجلد لديهم .

فحصت إحدى الدراسات لعام 2010 آثار كريم البشرة الذي يحتوي على فيتامينات E وB- 5 وB- 3.، ووجدت أن الكريم ساعد على تحسين لون البشرة وملمسها في غضون 6 أسابيع. كما أنه ساعد على منع ظهور بقع تقدم العمر وفرط التصبغ.

تشمل بعض المصادر الغذائية للفيتامينات B المعقدة اللحوم والبيض والمأكولات البحرية والمكسرات والبذور.

3- فيتامين C

فيتامين C هو أحد مضادات الأكسدة. هذا يعني أنه قد يعكس الضرر المؤكسد الناجم عن الجذور الحرة.

تشير معظم الأبحاث إلى أن الضرر التأكسدي يلعب دورًا مهمًا في ظهور علامات الشيخوخة، بما في ذلك شيخوخة الجلد.

من الناحية النظرية، قد يعني هذا أن مكملات فيتامين C قد تحسن صحة الجلد وتبطئ عملية شيخوخة الجلد.

وجدت معظم الدراسات فوائد قليلة مرتبطة بفيتامين C، على الرغم من أن هناك دراسة أجريت عام 2010 تشير إلى أن فيتامين C قد يبطئ من علامات شيخوخة الجلد المرتبطة بالتعرض لأشعة الشمس.

لا يوجد أي ضرر في تناول المزيد من فيتامين C. تحتوي معظم الفيتامينات على فيتامين C، كما أنها متاحة بسهولة في العديد من الثمار الحمضية وكذلك معظم الخضروات، بما في ذلك القرنبيط والبروكلي والقرع.

قد يؤدي تطبيق فيتامين C الموضعي مباشرة على الجلد إلى تحسين مرونة الجلد، مما يساعد البشرة في أن تبدو أصغر سنا وأكثر إشراقا. قد يحفز مصل فيتامين C أيضًا إنتاج الكولاجين في البشرة، ويقاوم الآثار الضارة للشمس.

قد يكون فيتامين C مرطبًا فعالًا للجلد. وجدت دراسة أجريت عام 2012 أن الكريمات التي تحتوي على فيتامين C قد حسنت من رطوبة البشرة ونعومتها لمدة 3 ساعات على الأقل بعد الاستخدام.

4- فيتامين د

فيتامين د يدعم استقلاب خلايا الجلد، مما يساعد على تجديد نمو البشرة وإصلاح نفسها. لذلك، قد تسبب المستويات الغير كافية من فيتامين د مشاكل في الجلد. المصادر الطبيعية لفيتامين د تشمل المنتجات المحصنة مثل الحليب والحبوب، وكذلك سمك السلمون، وسمك التونة.

فيتامين (د) قد يساعد أيضا في علاج التهابات الجلد. يمكن أن تؤدي الالتهابات إلى تهيج الجلد وبعض أنواع حب الشباب والأكزيما. في الواقع، وجدت إحدى الدراسات التي أجريت عام 2010 أن استخدام كريم يحتوي على فيتامينات D وE يمكن أن يساعد في علاج التهاب الجلد التأتبي.

5- فيتامين ه

مثل فيتامين ج، فيتامين ه هو أحد مضادات الأكسدة التي قد تبطئ ظهور علامات الشيخوخة والتي تسببها الجذور الحرة.

تشير الأبحاث الأولية إلى أن مكملات فيتامين هـ قد تبطئ من شيخوخة الجلد، لكن البحث ليس قاطعًا. البذور والمكسرات والسبانخ، المانجو، والذرة غنية بفيتامين E.

العديد من منتجات العناية بالبشرة تحتوي على فيتامين E. وهو علاج طبيعي للندبات. ومع ذلك، فقد وصلت الأبحاث إلى قدرة فيتامين (هـ) في الحد من ظهور الندوب في الجلد.

وجدت مراجعة أجريت عام 2015 أن فيتامين (هـ) منع ظهور الندوب في بعض الدراسات، لكن في دراسات أخرى، لم يعمل فيتامين (هـ) أو زاد الندوب سوءًا.

أيضا، وجدت دراسة أجريت عام 2010 أن تطبيق فيتامين (د) وكريم فيتامين (هـ) يمكن أن يساعد في علاج التهاب الجلد التأتبي.

تشير بعض الأبحاث إلى أن فيتامين (هـ) قد يساعد في التئام الجروح، خاصةً مع فيتامين ج والزنك.وقد يساعد أيضًا في علاج تقرحات حب الشباب.

ملخص

يمكن للعديد من الفيتامينات تحسين صحة الجلد، وخاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص الفيتامينات. يمكن أن يسبب سوء التغذية مجموعة من المشاكل الجلدية، لذا فإن اتباع نظام غذائي متنوع وغني بالعناصر الغذائية لا يزال أحد أفضل ما يمكن أن يقوم به الفرد لتحسين صحة الجلد.

يجب على أي فرد الحرص على عدم الإفراط في تناول الفيتامينات، حيث أن تناول فائض من الفيتامينات يمكن أن يسبب مشاكل صحية.




  • Share

    • 187
    • 1,486

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.