استخدامات مستخلص لبان الدكر و10 فوائد صحية للزيت المستخلص من اللبان الدكر



استخدمت الزيوت العطرية منذ آلاف السنين لخصائصها العلاجية والشفائية كجزء من ممارسة العلاج بالروائح العطرية  فيتم الحصول عليها من الأوراق والسيقان أو جذور النباتات المعروفة بخصائصها الصحية.
 إذن ما هومستخلص اللبان ؟

يعد لبان الدكر نوعًا شائعًا من الزيوت  المستخدمة في العلاج العطري والتي تحوي مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية، بما في ذلك المساعدة في تخفيف التوتر والقلق المزمن، وتقليل الألم والالتهابات، وتعزيز المناعة بل يمكن القول أن زيت لبان الدكر باستطاعته مكافحة مرض السرطان.

استخدامات مستخلص لبان الدكر و10 فوائد صحية للزيت المستخلص من اللبان الدكر


شجرة اللبان هي مصدر لبان الدكر وزيته وهذه الشجرة تندرج تحت نباتات العائلة البخورية وهذه بدورها تضم أكثر من 500 نوع مختلف ينمو في المناطق الإستوائية وشمال إفريقيا وفي شبه الجزيرة العربية والهند وباكستان، تختلف هذه الشجرة عن غيرها كثيرًا من حيث أنها يمكن أن تنمو مع قليل جدًا من التربة في ظروف جافة، تتسم هذه النباتات باللحاء الذي يحوي قنوات بها مواد صمغيه وتنتج لبان الدكر والمرة وانواع مختلفة من الصمغ.

تأتي كلمة اللبان من المصطلح"franc encens" ، وهو ما يعني البخور عالي الجودة بالفرنسية القديمة، ارتبط اللبان بالعديد من الأديان المختلفة على مر السنين، وخاصة الديانة المسيحية، حيث كانت واحدة من أولى الهدايا التي منحها الحكماء ليسوع،  تنبعث  من اللبان  رائحة مزيج من رائحة الصنوبر والليمون والخشب.

كيفية استخدام زيت اللبان؟
يستخدم زيت اللبان عن طريق استنشاق الزيت أو امتصاصه عن طريق الجلد، وعادة ما يتم خلطه بزيت ناقل، مثل زيت جوز الهند أو زيت الجوجوبا. يُعتقد أن الزيت ينقل الرسائل إلى الجهاز الحوفي للدماغ، والذي يُعرف أنه يؤثر على الجهاز العصبي، فالقليل من الزيت له أثر قوي، ويجب عدم تناوله بكميات كبيرة لأنه قد يكون سامًا.


عشرفوائد  لزيت اللبان

أولاً: يساعد على تقليل التوتر واضغط والتغلب علي المشاعر السلبية
ثبت ان زيت البان يقلل من معدل ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم عند استنشاقه وذلك لأن لديه قدرات مضادة للقلق والاكتئاب، ولكن على عكس الأدوية الموصوفة، فإنه ليس له آثار جانبية سلبية ولا يسبب النعاس غير المرغوب فيه.

على سبيل المثال، في الفئران، كان لحرق راتنج بوسويليا كبخور آثار مضادة للاكتئاب. "خلات البخور، وهي مكون من البخور، تثير النشاط النفسي عن طريق تنشيط قنوات TRPV3 في الدماغ"


ثانيًا:
يساعد على تعزيز وظيفة الجهاز المناعي ويمنع المرض

وقد أظهرت الدراسات أن فوائد اللبان تمتد إلى قدرته في تعزيز المناعة التي قد تساعد في تدمير البكتيريا الخطيرة والفيروسات وحتى السرطانات، وقد أجرى الباحثون في جامعة المنصورة في مصر دراسة مختبرية ووجدوا أن زيت اللبان يُظهر نشاطًا قويًا منبه للمناعة.

يمكن استخدامه لمنع تكون الجراثيم على الجلد أو الفم أو في منزلك. هذا هو السبب في أن العديد من الناس يختارون استخدام اللبان لتخفيف مشاكل صحة الفم بشكل طبيعي ؛ فقد تساعد الصفات المطهرة لهذا الزيت على منع التهاب اللثة، رائحة الفم الكريهة، تسوس الأسنان، آلام الأسنان، تقرحات الفم وغيرها من الإصابات


ثالثًا:
   يساعد في محاربة السرطان أو التعامل مع الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي

وجدت عدة مجموعات بحثية أن اللبان له آثار واعدة مضادة للالتهابات ومضادة للورم عند اختباره في الدراسات المختبرية وعلى الحيوانات كما ثبت أن زيت اللبان يساعد في محاربة خلايا أنواع معينة من السرطان وقد حقق الباحثون في الصين في الآثار المضادة للسرطان من زيوت اللبان والمر على خمس خطوط خلايا سرطانية في دراسة معملية، فأوضحت النتائج أن خطوط خلايا سرطان الثدي والجلد البشرية أظهرت زيادة الحساسية لمزيج من المر واللبان والزيوت العطرية.
حتى وجدت دراسة أجريت عام 2012 أن مركب كيميائي موجود في اللبان  ينجح في قتل الخلايا السرطانية التي أصبحت مقاومة للعلاج الكيميائي، مما قد يجعله علاجًا طبيعيًا محتملًا للسرطان.  

رابعًا:  قتل الجراثيم الضارة والبكتيريا

اللبان قابض ومطهر قوي وله تأثيرات مضادة للميكروبات،و لديه القدرة على القضاء على جراثيم البرد والانفلونزا من المنزل والجسم بشكل طبيعي، ويمكن استخدامه في مكان المنظفات الكيماوية المنزلية.

وجدت دراسة معملية نشرت في Letters in Microbiology التطبيقية أن مزيج زيت اللبان وزيت المر فعال بشكل خاص عند استخدامه ضد مسببات الأمراض. هذان الزيتان اللذان تم استخدامهما في تركيبة منذ عام 1500 قبل الميلاد، لهما خصائص تآزرية وإضافات عند تعرضهما للكائنات الحية الدقيقة مثل Cryptococcus neoformans



خامسًا:
تعزيز صحة الجلد وتأخير علامات الشيخوخة
تشمل فوائد اللبان القدرة على تقوية الجلد وتحسين مظهره، ومرونته، وتمنحه القدره علي محاربة البكتيريا والجراثيم
 كذلك يساعد على شد البشرة ورفعها، ويقلل من ظهور الندبات وحب الشباب ويشفى الجروح. قد يكون مفيدًا أيضًا في تلاشي علامات التمدد أو ندوب الجراحة أو العلامات المرتبطة بالحمل وعلاج جيد للبشرة الجافة أو المتشققة، كما يخفف علامات التمدد والأكزيما ويساعد  في التئام الجروح الجراحية.

وفقًا لمراجعة نشرت في مجلة الطب التقليدي والتكميلي، فإن زيت اللبان يقلل من الإحمرار وتهيج الجلد، كما يوحد لون البشرة كما ان زيت لبان الدكر له تأثير مهدئ علي البشرة المتهيجة.
امزج قطرتين أو ثلاث قطرات من الزيت بزيت أساسي أو غسول غير معطر ثم ضعيه مباشرة على البشرة. احرص على عدم تطبيقه على الجلد المكسور، ولكنه جيد للبشرة التي هي في طور الشفاء.


سادسًا:
يحسن الذاكرة
تشير الأبحاث إلى أنه يمكن استخدام زيت اللبان لتحسين وظائف الذاكرة والتعلم. وقد أظهرت بعض الدراسات على الحيوانات أن استخدام اللبان أثناء الحمل قد يزيد من ذاكرة ذرية الأم.
في إحدى هذه الدراسات، عندما تلقت الفئران الحامل اللبان عن طريق الفم خلال فترة الحمل، كانت هناك زيادة كبيرة في قوة التعلم والذاكرة قصيرة المدى والذاكرة طويلة المدى لذريتهم.


سابعًا:
تساعد على تحقيق التوازن بين الهرمونات وتحسين الخصوبة

 تشمل فوائد زيت اللبان الحد من الأعراض المرتبطة بالحيض وانقطاع الطمث عن طريق موازنة مستويات الهرمون، على الرغم من أن البحث في هذا الموضوع محدود، فقد تم استخدامه للمساعدة في تخفيف الألم والتشنجات والإمساك والصداع والقلق والغثيان والتعب وتقلب المزاج الذي يصاحب الدورة الشهريةعند النساء،  فزيت اللبان يساعد أيضًا في تنظيم إنتاج الاستروجين وقد يقلل من خطر تطور الورم أو الأكياس المائية عند النساء بعد انقطاع الطمث.

أظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن زيت اللبان يمكن استخدامه كعامل معزز للخصوبة، وقد يرجع  ذلك إلي التركيب الكيميائي للزيت الذي يتشابه مع تركيبة المنشطات. عندما تم استخدام اللبان على الفئران، زاد من الخصوبة وعدد الأجنة المزروعة والأجنة القابلة للحياة، مما يشير إلى أن الزيت قد يزيد من حركة الحيوانات المنوية وكثافتها.


ثامنًا:
تحسين عملية الهضم وتعزيز صحة الأمعاء

يساعد اللبان الجهاز الهضمي على التخلص من السموم وأداء حركات الأمعاء بشكل صحيح، كما يساعد أيضًا في تقليل الألم والتشنج في المعدة، وتخفيف الغثيان، وإخراج الماء الزائد من البطن الذي  يؤدي إلى الانتفاخ، يقوم بذلك عن طريق تسريع إفراز الإنزيمات الهضمية، وزيادة التبول، وتقوية عضلات الجهاز الهضمي، وكذلك يساعد على تحسين الدورة الدموية، وهو أمر ضروري لصحة الجهاز الهضمي. لقد ثبت أنه مفيد في تقليل أعراض متلازمة الأمعاء المتسربة والتهاب القولون المزمن والتهاب القولون التقرحي ومرض كرون.


تاسعًا:
يساعد علي النوم

استخدام لبان الدكر يقلل مستوي القلق والإجهاد الذي قد يبقيك  مستيقظًا في الليل، فاللبان  يحتوي على رائحة مهدئة ورائعة يمكن أن تساعدك  على النوم بشكل طبيعي، والتنفس بشكل سليم اثناء النوم كما يساعد في القضاء  على الألم الذي يبقيك مستيقظًا.


عاشرًا:
يساعد في تخفيف الإلتهاب والألم
يتميز لبان الدكر بخواصه المضادة للإلتهابات وبالتالي فهو يساعد في تقليل الالتهابات  المرتبطة بالمفاصل والربو واضطرابات الأمعاء المؤلمة مثل القولون العصبي والعديد من الحالات الأخرى، ذكرت إحدي الدراسات أن استهلاك جرامًا واحداً من مستخلص لبان الدكر بشكل يومي لمدة شهرين يقلل من ألم فاصل مقارنة بعدم استهلاكه.
لتحسين الدورة الدموية وتخفيف أعراض آلام المفاصل أو آلام العضلات المرتبطة بحالات مثل التهاب المفاصل واضطرابات الجهاز الهضمي والربو، جرّب تدليك زيت اللبان علي المنطقة المؤلمة أو نشره في منزلك.

يمكنك إضافة قطرة من الزيت إلى ماء بخار ونقع منشفة فيه، ثم ضع المنشفة على جسمك أو فوق وجهك لاستنشاقه لتقليل آلام العضلات. قم أيضًا بنشر عدة قطرات في منزلك، أو ادمج قطرات متعددة مع زيت ناقل لتدليك العضلات أو المفاصل أو القدمين أو العنق


أشهر استخدامات لزيت لبان الدكر 



اولا:
الحمام الساخن لتخفيف القلق والإجهاد

 زيت اللبان على الفور يمنحك الشعور بالراحة والاسترخاء
 تريد أن تعرف كيفية استخدام زيت اللبان لتخفيف التوتر؟
 ببساطة إضافة بضع قطرات من زيت اللبان إلى حمام ساخن. يمكنك أيضًا إضافة اللبان إلى  المرذاذ او رشاش للمساعدة في محاربة القلق وتجربة الاسترخاء في منزلك طوال الوقت. بعض الناس يعتقدون أن رائحة اللبان يمكن أن تزيد من الحدس الخاص والاتصال الروحي.


ثانيًا:
منظف منزلي طبيعي

زيت اللبان هو مطهر، وهذا يعني أنه يساعد على القضاء على البكتيريا والفيروسات من منزلك وتنظيف المساحات الداخلية.فيتم استخدام اللبان كبخور عن طريق حرقه للمساعدة في تطهير البيت ويستخدم كمزيل للروائح الكريهة، كذلك يستخدم  للمساعدة في تقليل التلوث الداخلي وإزالة الروائح الكريهة وتطهير أي غرفة أو سطح في منزلك.


ثالثًا:
منتجات العناية بالفم والأسنان

نظرًا لخواصه المطهرة، فإن زيت اللبان يعد إضافة رائعة لأي نظام نظافة الفم. ابحث عن منتجات العناية بالفم الطبيعية التي تحتوي على زيت اللبان، خاصةً إذا كنت تستمتع بالرائحة. يمكن أن يساعد في منع مشاكل صحة الأسنان مثل تسوس الأسنان، رائحة الفم الكريهة، تسوس الأسنان أو التهابات الفم. يمكنك أيضًا  صنع معجون أسنان خاص بك عن طريق خلط زيت اللبان مع صودا الخبز.

 

رابعًا: منتجات العناية بالبشرة والجلد

يستخدم زيت اللبان للمساعدة في تقليل أثار حب الشباب، ومكافح للمسام الواسعة، ومنع التجاعيد، كما أنه يساعد على شد الجلد وتشديده لإبطاء علامات الشيخوخة بشكل طبيعي.
يمكن استخدام الزيت بأمان في أي منطقة علي الجلد حتي علي المناطق الرقيقة، مثل البطن أو الحلق أو تحت العينين. اخلط ست قطرات من الزيت إلى أونصة واحدة من الزيت غير المعطر ثم ضعه مباشرة على الجلد. تأكد دائمًا من القيام باختبار منطقة صغيرة أولاً لاختبار ردود الفعل التحسسية المحتملة.

 

خامسا: يخفف من أعراض عسر الهضم
إذا كنت تعاني من أي ضائقة في الجهاز الهضمي، مثل الغاز أو الإمساك أو آلام في المعدة أو متلازمة القولون العصبي أو الدورة الشهرية أو التشنجات، فإن زيت اللبان يمكن أن يساعد في تخفيف ذلك فهو يساعد على تسريع عملية هضم الطعام، أضف قطرة أو قطرتين من الزيت إلى ثمانية أونصات من الماء أو إلى ملعقة كبيرة من العسل لتخفيف أعراض الجهاز الهضمي. إذا كنت ستتناولها عن طريق الفم، فتأكد من أنها زيت نقي بنسبة 100 في المائة


  • Share

    • 543
    • 1,142

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.