الأسباب الكامنة وراء الشخير إحدى المشكلات الليلية الأكثر شيوعا والاكثر إثارة للإزعاج

الشخير هو ذلك الصوت الخشن أو القاسي الذي يحدث عندما يتدفق الهواء إلى الأنسجة في حلقك ، مما يتسبب في اهتزاز هذه الأنسجة أثناء التنفس، وفي بعض الأحيان قد يشير هذا إلى حالة صحية خطيرة ، بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن يكون الشخير ايضا مصدر إزعاج لشريكك ، ويمكن أن تساعد تغييرات نمط الحياة ، مثل فقدان الوزن ، وتجنب تناول الكحول بالقرب من وقت النوم أو النوم على جانبك ، في منع الشخير. 

والشخير يحدث بسبب اهتزاز الأنسجة داخل الشعب الهوائية من الأنف والحنجرة ، والاهتزازات التي تسبب الشخير ناتجة عن تدفق الهواء المضطرب عبر الممرات الهوائية الضيقة ، وكما ذكرنا يتأثر الشخير بمرحلة النوم ، وموقف النوم، واستخدام الأدوية والكحول، وهناك علاجات للشخير غير جراحية وجراحية. 

الأسباب الكامنة وراء الشخير إحدى المشكلات الليلية الأكثر شيوعا والاكثر إثارة للإزعاج

ما هو توقف التنفس أثناء النوم :

توقف التنفس أثناء النوم هو حالة تهدد الحياة ويمكن اكتشافها عن طريق الشخير بصوت عال والتنفس أثناء النوم ، وفي كثير من الأحيان ، لا يلاحظ المتضررون ذلك لفترة طويلة ، وفي حالة الاشتباه في توقف التنفس أثناء النوم ، هناك حاجة ماسة إلى استشارة طبية مع أخصائي لتجنب الآثار الصحية الخطيرة مثل السكري من النوع 2 وارتفاع ضغط الدم والنوبات القلبية والسكتة الدماغية.




ما الذي يسبب توقف التنفس والشخير :

يتم ربط اللسان تشريحيا إلى الفك السفلي ، فإذا كان الفك السفلي صغيرًا جدًا ولم يتقدم للأمام بشكلٍ كافٍ (الارتجاج الخلفي للفك السفلي) ، فإن اللسان يقع أيضًا بعيدًا عن الخلف ويمد الممرات التنفسية بسبب ضيق المساحة ، لذا اذا كان الشخص المصاب ينام على ظهره ، فلسانه يسقط ويسد الممرات التنفسية.


الأسباب وراء الشخير :

يمكن أن يحدث الشخير بسبب عدد من العوامل ، مثل استهلاك الكحول ، والحساسية ، والبرد ، وزيادة وزنك، وعندما تغفو وتتقدم من نوم خفيف إلى نوم عميق ، فإن العضلات الموجودة على سطح فمك (الحنك الرخو) واللسان والحنجرة تسترخي ، ويمكن للأنسجة الموجودة في حلقك الاسترخاء بما فيه الكفاية بحيث تسد مجرى الهواء وتهتز جزئيًا ، وكلما زاد ضيق مجرى الهواء لديك ، أصبح تدفق الهواء أكثر قوة ، وهذا يزيد من اهتزاز الأنسجة كما ذكرنا مما يؤدي إلى زيادة الشخير بصوت أعلى.

ويمكن أن تؤثر الحالات التالية على مجرى التنفس وتسبب الشخير ومنها :



السمنة والحمل والعوامل الوراثية :

الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن ، يعانون من السمنة المفرطة أو الحامل في كثير من الأحيان أنسجة الحلق الضخمة، وايضا العوامل الوراثية يمكن أن تسبب الشخير ، وأنسجة الحنجرة الزائدة وكذلك اللوزتين المتضخمة ، أو الزوائد اللحمية الكبيرة ، أو الحنك الرخو الطويل أو الأشعة فوق البنفسجية الطويلة سبب شائع للشخير.




الحساسية ووجود بعض مشاكل الأنف :

أي شيء يمنعك من التنفس من خلال أنفك يمكن أن يسبب لك الشخير، ويمكن أن يشمل ذلك الاحتقان من نزلات البرد أو الأنفلونزا ، أو الحساسية أو تشوهات الأنف مثل الحاجز المنحرف.




الكحول والتدخين والشيخوخة وبعض الأدوية بما في ذلك مرخيات العضلات :

قد تشخر عند استرخاء عضلات الحلق أو اللسان، وهناك الكثير من المواد التي يمكن أن ترخي العضلات وقد تتسبب لك بالشخير ، وهذا يشمل الكحول ، مرخيات العضلات وغيرها من الأدوية، ويمكن أيضًا للشيخوخة الطبيعية والآثار الطويلة للتدخين أن تريح عضلات الحلق واللسان.

الأسباب الكامنة وراء الشخير إحدى المشكلات الليلية الأكثر شيوعا والاكثر إثارة للإزعاج



الأعراض الناتجة عن الشخير :

الضجيج المرتفع الذي تحدثه غالبًا أثناء نومك يسبب العديد من الأعراض الأخرى مثل الاستيقاظ مع التهاب الحلق أو جفاف الفم ، فإذا كنت تعاني من أي من الأعراض التالية ، فأنت تعاني من توقف التنفس أثناء النوم ومن هذه الاعراض :

• النعاس المفرط في النهار

• الاختناق أو الهلث أثناء النوم

• التوقف عن التنفس

• الصداع الصباحي

• صعوبة في التركيز

• المزاج ، والتهيج أو الاكتئاب

• كثرة الحاجة إلى التبول أثناء الليل

• توقف التنفس أثناء النوم

• النعاس المفرط في النهار

• التهاب الحلق عند الصحوة

• نوم بدون راحة

• ضغط دم مرتفع

• ألم في الصدر ليلا

• الشخير الخاص بك بصوت عال للغاية يزعج نوم شريك حياتك

• في الأطفال يسبب ضعف الانتباه ، المشكلات السلوكية أو الأداء الضعيف في المدرسة

الأسباب الكامنة وراء الشخير إحدى المشكلات الليلية الأكثر شيوعا والاكثر إثارة للإزعاج


العلاجات المنزلية التي تساعد في تقليل الشخير :

هناك عدد من العلاجات قد تساعد في الشخير ومنها :


1. تجنب الكحوليات والأدوية المهدئة

المخدرات أو المسكنات تهدف إلى استرخاء العضلات ، ويجب تجنبها لمدة 4 ساعات على الأقل قبل النوم ، وينبغي أن تؤخذ أي وصفة طبية أو اي دواء يساعدك علي النوم دون وصفة طبية تحت إشراف أخصائي الرعاية الصحية.


2. تخفيف انسداد الأنف

الأدوية والتقنيات الأخرى المتاحة يمكن أن تساعد في الحد من الالتهابات وتشمل:

• رشاشات الأنف

• مضادات الهيستامين

• مرطب الانف


3. تغيير أوضاع النوم

يمكن أن يؤثر وضع النوم على احتمال الشخير، ويمكن أن يؤدي النوم على ظهرك إلى توقف اللسان المريح عن مجرى الهواء ، وتشمل أوضاع النوم الأخرى التي يمكنك تجربتها ما يلي:

• النوم على جانبك

• رفع رأسك بضع بوصات

• استخدام "وسادة مكافحة الشخير" لتحسين وضع الرقبة


4. فقدان الوزن

في الشخص الذي يحمل وزناً زائداً ، يمكن أن تحيط الأنسجة الدهنية بالمجرى الهوائي وتضييقه ، ويمكن أن تنتج الشخير عن تدفق الهواء المعاق ، وفقدان الوزن قد يقلل من خطر الشخير.


5. تمارين الحلق

يمكن أن تساعد التمارين التي تتضمن اللسان على تقوية عضلات الرقبة والحنجرة الضعيفة ، وقد تساعد التمارين الحلقية أو البلعومية على تقوية عضلات الحنجرة الضعيفة ومنعها من الانهيار أثناء النوم ، ويمكنك ان تجرب ممارسة التمارين العشرة أدناه لمدة 30 دقيقة على الأقل يوميًا لمدة لا تقل عن 3 أشهر ، فيمكنك :

• ان تسحب لسانك من فمك إلى أقصى حد ممكن ، ثم تنقله جنبًا إلى جنب وأعلى ولأسفل دون لف اللسان.

• حرك الفك لأعلى ولأسفل بحركة مضغ لمدة دقيقة أو دقيقتين في المرة الواحدة ، ويجب أن يتم هذا دون أي شيء في فمك.



  • Share

    • 282
    • 8,881

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.