Error: SQLSTATE[HY000]: General error: 1194 Table 'unique_tracker' is marked as crashed and should be repaired الاسطورة جورج ويا | Orrec

الاسطورة جورج ويا

ان جورج وايا واحدا من الأساطير التي سوف يخلد اسمها علي مدي تاريخ البشريه.

انه ابن القارة السمراء (قارة افريقيا).

ولد جورج ويا في حي كلارا تاون الفقير في مدينة مونروفيا،وهو من مجموعة كرو العرقيه.تلقي تعليمه الاعدادي في الهيئة التشريعيه الاسلاميه،وواصل في مدرسة ويلز هيرستون الثانويه.

حصل علي شهادته الجامعيه من جامعة باركوود في لندن،وهي جامعه وهميه.

قبل احترافه لكرة القدم كان يعمل في شركه الاتصالات الليبيريه كتقني.

جورج ويا متزوج من كلار ويا وهي أمريكيه من أصل جاميكي،و هو أب وله ثلاثة أبناء منهم جورج الابن وهو يلعب حاليا في نادي ايه سي ميلان للشباب.

مشوار حياة الاسطوره جورج ويا مع الكرة طويل:-

فبدأ حياته في اللعب لأنديه مغموره في ليبيريا.فبعد أن أكمل عامه ال16 انظم لفريق الشباب بنادي  يانج سيرفايفرز الليبيري  وهو أحد أندية الدرجة الثانيه هناك .وقضي معه ثلاث سنوات من عام 1981 الي عام 1984.

ثم لعب في نادي شركة بونغرانج عام 1985.

ومع نهاية عام 1985 وقع عقدا مع نادي مايتي بارول أحد أندية الدرجه الأولي في ليبيريا وفي عام 1986 انتقل لنادي انفينسيبل اليفين  ولعب معهم 32 مباراه مسجلا 24 هدفا. مما جعله يبدأ رحلة الاحتراف خارج ليبيريا الي دولة كوت ديفوار عام 1987 في نادي افريكا سبور ثم رحل سريعا الي الكاميرون للعب في نادي تونير ياوندي لمدة عام.

تألق جورج ويا في الدوري الكاميروني مما جعل  الفرنسي أرسين فينجر يطلب من رئيس نادي موناكو ضمه لفريق موناكو حيث كان فينجر مدرب الفريق.

وبالفعل انضم ويا الي موناكو من عام 1988 الي 1992 ولعب معهم 103 مباراه وحقق لهم 47 هدفا.وفاز معهم بالكأس الفرنسيه وحصل علي جائزة أفضل لاعب في القاره كما حصل علي جائزة العام في الدوري الفرنسي.

بعد النجاح الكبير لجورج ويا أصبح مطمعا كبيرا للنوادي الأوروبيه ولكنه أصر علي الاستمرار في فرنسا صاحبة الدين الكبير عليه.وقام في عام 1992 بتوقيع عقد احترافي لنادي باريس سان جيرمان فحقق معه العديد من الانتصارات.وأصبح أفضل لاعب في الدوري الفرنسي وفاز مع الفريق بالدوري عام 1994 وكأس الرابطه في نفس العام.وبلغ الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا عام 1995. وحقق لقب أفضل لاعب في القاره عام 1994 للمرة الثانيه ليصبح الأول في الفريق بلا منافس.

مع نهاية عام 1994 انضم جورج وزيا لفريق اي سي ميلان وكان وقتها يعيش في أعظم فتراته وحامل لقب بطولة أوروبا وحامل لقب الدوري الايطالي لثلاث مواسم متصله.

ومع ميلان وفي الفتره من عام 1995 الي عام 2000 صنع ويا المجد  وحقق ما لم يحققه أي لاعب افريقي في التاريخ وهو الحصول علي جائزة أفضل لاعب في العالم عام 1995 وهي الجائزه التي لم تكن تمنح لأي لاعب من خارج أوروبا فكسر القاعدة.

مع اي سي ميلان فاز جورج ويا بالدوري الايطالي مرتين وسجل 46 هدفا.

وتوج هدافا للفريق ثلاثة مواسم متصله حتي قرر الرحيل عام 2000 بعد اصطدامه المستمر مع الدرب الايطالي زاكيروني.

بعد رحيله عن ميلان انضم ويا الي تشيلسي الانجليزي ثم لعب في مانشستر سيتي وحقق معهم كأس الاتحاد ولكنه سرعان ما عاد لفرنسا ولعب في صفوف نادي مارسيليا قبل أن يختتم مسيرته الكرويه مع فريق الجزيرة الاماراتي في عام 2003.

وقال  عبارته الشهيرة الخالدة (الأن يجب أن أستريح،شكرا لكم علي مساندتكم).

بعد اعتزاله لكرة القدم اتجه للعمل السياسي في ليبيريا وطنه الأم.

حيث ترشح للرئاسه مرتين:- الأولي عام 2005 وباءت بالفشل.

أما الثانيه فقد نجحت في عام 2017 بعد فوزه علي جوزيف بوااي نائب الرئيس السابق خلال الانتخابات الرئاسيه بنسبة 61.5% من الأصوات.

للأسف حينما يأتي اسم جورج ويا علي مسامعهم يحزنون لأنه في عام1997 وخلال الجوله الرابعه من تصفيات مونديال 1998 أقصي جورج ويا منتخب مصر بهدف في شباك عصام الحضري في لقاء الفريقين في أكرا مما تسبب في اقصاء مصر من تصفيات المونديال.

ولكن سيظل جورج ويا اسطوره عالميه في كرة القدم.وفي عالم السياسه الافريقيه.



  • Share

    • 324
    • 15.4 K