السر وراء ارتداء لاعبي التنس اللون الأبيض فقط

السر وراء ارتداء لاعبي التنس اللون الأبيض فقط

تعد بطولة ويمبلدون أكبر بطولة للاعبي التنس المحترفين، وهي بطولة لها العديد من التقاليد العريقة.

يعود تاريخ البطولة إلى عام 1877، وأحد أكثر السمات المميزة لتلك المسابقة الرياضية هو نظام اللباس الصارم للغاية المفروض على اللاعبين الذين يشاركون.

ومن بين تلك القواعد ارتداء ملابس بيضاء بالكامل عندما يمشون في الملعب.

علاوة على ذلك، تحدد البطولة قواعد محددة للغاية حول مقدار اللون المسموح به للظهور على خطوط العنق أو الأصفاد أو العصابات.

لا يمكن أن تكون شرائح الألوان أكبر من سنتيمتر واحد، ولا يُسمح باستخدام الشعارات على الملابس.

إذاً، من أين أتى هذا اللون في بطولة ويمبلدون؟

يعود مفهوم "بياض التنس" إلى القرن التاسع عشر، عندما كان الناس يلعبون رياضة التنس في المناسبات الاجتماعية.

ارتدى اللاعبون اللون الأبيض لتجنب ظهور بقع العرق على الملابس الملونة، فكانت إحدى المشكلات التي كان لا بد من معالجتها في وقت مبكر للغاية هي مشكلة العرق.

وأدت زيادة المهارة في اللعبة إلى مزيد من الحركة في الملعب، وهو ما أدى بدوره إلى مشكلة التعرق الرهيبة التي تسببت في ظهور بقع رطبة مُحرجة على الأقمشة الملونة."

تم فرض القاعدة على وجه التحديد مع وضع النساء في الاعتبار، حيث كان "من غير المتصور رؤية سيدة تتعرق.

قواعد بطولة ويمبلدون

في عام 2014، أصدرت المنظمة المسؤولة عن تنظيم بطولة ويمبلدون "مرسومًا" يتكون من 10 أجزاء من القواعد الجديدة التي يجب على اللاعبين اتباعها عند أداء مبارياتهم، منها التحديد الدقيق للألوان التي يُسمح للمنافسين بارتداءها.

تنص القواعد الآن على أنه لا يُسمح سوى بـ "قطعة مفردة من اللون" لا تزيد عن سنتيمتر واحد على خط العنق، والأكمام، وعصابات الرأس والملابس الداخلية.

فرضت البطولة أيضًا قواعد أكثر تشددًا على الملابس الداخلية، مع تحديد أن أي ملابس داخلية مرئية أثناء اللعب يجب أن تكون بيضاء تمامًا، وهو ما يشمل أيضًا الملحقات مثل القبعات وعصابات الرأس والعصابات والأساور والأحذية.

أحد أبرز المواقف المناهضة لتلك القواعد بطل بطولة ويمبلدون السابق بات كاش، والذي أصر على كسر القواعد الصارمة في نفس العام الذي تم فيه الإعلان عن تلك المبادئ التوجيهية المحدثة.

وهو ما أجبره بعد ذلك على الانسحاب من المنافسة في البطولة اللاحقة، بسبب لون حذائه!

ووصف كاش قانون اللباس بأنه "تفكير عتيق"، حيث قال أنه يرى أن تلك القواعد، قد تم وضعها؛ لإجبار النساء على اللعب بدون ملابس داخلية!

هل لدى بطولات التنس الأربع الكبرى قواعد مماثلة؟

تتضمن بطولات التنس الأربعة الكبرى؛ بطولة استراليا المفتوحة للتنس، بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) بطولة ويمبلدون، بطولة أمريكا المفتوحة.

فيما يتلعلق بالبطولة الأخيرة، فقد اعتادت بطولة الولايات المتحدة المفتوحة أن يكون لها فستان باللون الأبيض أيضًا. ومع ذلك، تم تغيير هذا في عام 1972 للسماح للملابس الملونة، وكذلك الحال بالنسبة لبطولة فرنسا المفتوحة التي تسمح بارتداء ملابس ملونة بشكل طبيعي.

ومع ذلك، فإن بطول استراليا المفتوحة تفرض قواعد أكثر صرامة على اللاعبين الذين يشاركون في البطولة، فيجب أثناء اللعب في البطولة ارتداء "ملابس التنس المقبولة"، والتي تشمل ارتداء أغطية الرأس التي تعتبر مناسبة من قبل الحكام.

لا يُسمح سوى بشعار واحد على كل قميص، من قمصان لاعبي التنس، على أن يكون أي شعارات أو تصميمات على أغطية الرأس يجب أن تكون "خاصة بالتنس" فقط.



  • Share

    • 76
    • 3,225

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.