(خشونة الركبه(تأكل الغضاريف

ما هو مرض (خشونة الركبه) الواسع الصيت في أيامنا الحاليه؟

ان خشونة الركبه:- مرض ينتج عن تأكل الغضاريف الناعمه التي تغطي سطح المفصل. والتي تعمل كوسادة مرنه تساعد علي نعومة الحركه.فيحدث ضعف في تماسك الغضاريف ينتج عنه تشقق سطحها.ثم تبدأ في التأكل تدريجيا الي أن يصبح سطح العظمه  عاريا من الغضاريف التي تحميه ويصاحب التأكل التهاب في الغشاء المبطن للمفصل (الغشاء السينوفي) وهو المسئول عن افراز السائل المساعد علي تزييت سطح المفصل فيؤدي الي حدوث تجمع الماء بالركبه وتورمها.

ان خشونة الركبه لها العديد من الدرجات (أربعة درجات) وهي:-

الدرجه الأولي:- لا يشعر المريض فيها بألم أو بوجع بينما من الممكن أن يشعر بوخز بسيط خلف مفصل الركبه مع الحركه الشديده أو مع صعود السلالم. وفي تلك الدرجه ينصح الأطباء المرضي بتمارين لتقوية مفصل الركبه واتباع نظام صحي في الطعام وعدم التحميل عليها بحمل الأوزان الثقيله.


الدرجة الثانيه:- يشعر فيها المريض بألم لفترات متقطعه بمفصل الركبه الا أن المريض يشعر بتيبس في المفصل وألم مع الجلوس لفترات طويله أو مع الاستيقاظ من النوم.ففي تلك الحاله ينصح الأطباء بضرورة فقدان الوزن وممارسة الرياضات المائيه.التي تساعد في تقوية المفصل.


الدرجه الثالثه:- هي الدرجة المتوسطه من الخشونه فتبدأ غضاريف الصابونه بالتأكل وينتج عنها احتكاك العظام ببعضها. ويصاحبها التهاب بالغشاء السينوفي وفي تلك المرحله  يكون سطح العظام عاريا وتظهر البروزات العظميه مصاحبه لألم في الركبه وشتد مع المجهود البدني العالي أو حمل الأوزان الثقيله.يجب مع تلك المرحله  وصف الطبيب لبعض الأدويه التي تساعد في تقليل ألم خشونة الركبه.كما ينصح الطبيب باتباع جلسات العلاج الطبيعي واستخدام الحقن الموضعيه بالمفصل والكمادات كما ينصح الطبيب بتقليل الوزن وممارسة بعض التمرينات البسيطه.


الدرجه الرابعه:- هي درجة الخطوره حيث يشعر فيها المريض بألم شديد في الركبه مع أي حركه.وغالبا تكون تلك الدرجه متبوعه بقطع في الغضاريف الهلاليه.وهنا يلجأ الطبيب الي التدخل الجراحي واستبدال مفصل الركبه بمفصل ركبه صناعي. وفي تلك الدرجه لا يستطيع المرضي ممارسة حياتهم بشكل طبيعي مع الألم المصاحب للخشونه دون المفصل الصناعي.


وهنا يتبادر الينا سؤال هام وهو:-

ما هي العوامل التي تساعد علي خشونة الركبه؟

1- اجهاد الركبه المتكرر:- نتيجه للاكثار من هبوط وصعود السلالم والجلوس لفترات طويله في وضع القرفصاء.

2- اصابات الركبه:- مثل حدوث كسور فيها أو حدوث قطع بالأربطه أو الغضاريف الهلاليه لو لم يتم علاجها بصوره جيدة مبكرا.

3- الأمراض الروماتيزميه:- مثل الروماتيد والنقرص تؤدي الي الخشونه في الحالات المتأخره.

4- تقوس الساقين:- الناتج عن تحميل زائد علي أجزاء محددة من المفصل.

5- الوزن الزائد:- هو من أهم العوامل التي تؤدي الي خشونة الركبه خاصة عند السيدات فهو يمثل حملا زائدا علي سطح غضاريف المفصل ويعوق علاج خشونة الركبة.

6- الوراثه:- هناك عوامل وراثيه تساعد علي حدوث الخشونه خصوصا لو كان الوالدين يعانيان من الخشونه.

7- العمر:- تزداد الغضاريف ضعفا  مع تقدم العمر خصوصا بعد سن ال45 سنة.

8- جنس المريض:- بعد سن الخمسين تزداد الاصابه بخشونة الركبه عند السيدات أكثر من الرجال.

هناك معلومة هامه يجب أن نعرفها وهي أن هناك (خشونه مبكرة) يصاب بها الشباب بسبب الزياده في الوزن والجلوس لفترات طويله في وضع التربيع وبسبب تقوس الساقين واصابة مفصل الركبه والأمراض الروماتيزميه.

فالخشونه المبكره للشباب تدل علي أن خشونة الركبه لا تقتصر علي سن معين.

فعلينا أن نعرف ما هي أعراض خشونة الركبه؟

ان أعراض خشونة الركبه تختلف من شخص لأخر ومنها:-

الألم:- ويزداد مع صعود السلالم والمشي لمسافات طويله في الحالات المبكره. أما في الحالات المتأخرة يكون هناك  ألم  حتي  أثناء الجلوس أو النوم بسبب التهاب الغشاء المبطن للمفصل الناتج عن الخشونهأو وجود احتكاك العظام ببعضهاأو وجود الزوائد العظميه.

ثاني عرض من أعراض الخشونه هو أنه قد يكون هناك ألم خلف الركبه نتيجة تكون كيس مليئ بالسائل الزلالي خلف الركبه.

تورم الركبه:- نتيجة التهاب الغشاء المبطن للمفصل وزيادة سمكه ووجود مياه بالركبه.

تيبس المفصل:- بحيث لا يستطيع المريض ثني أو فرد الركبه بسبب تورمها وتكون زوائد عظميه تعوق حركة المفصل.

تقوس الساقين:- نتيجة تأكل الغضاريف في جهة واحدة من الركبه أكثر من الجهة المقابله ونتيجة ترهل واستطالة الأربطه الخارجيه للركبه الناتج عن زيادة التحميل علي الجزء المتأكل.

طقطقة الركبه: وهي أحد أعراض خشونة الركبه.

فما هو أفضل علاج لخشونة الركبه؟

هناك نوعان من العلاج:- 1- العلاج التحفظي(الغير جراحي)          2- العلاج الجراحي

العلاج التحفظي:- هو القيام ب:-

1- تقليل الوزن الزائد.

2- المواظبه علي التمارين البسيطه في المنزل بالاضافه الي ممارسة بعض التمارين في حمامات السباحه.

3- الحقن الموضعيه في المفصل.

4- الكمادات والدهانات الموضعيه.

5- استخدام الأدويه المسكنه والأدويه المضادة للالتهابات كالأسبرين.

6- العلاج الطبيعي.

7- استخدام الدهانات الموضعيه في الحالات البسيطه من الخشونه.

8- التعرض لأشعة الشمس ساعه يوميا علي الأقل.

9- الوجبات السليمه الصحيه التي تحتوي علي البروتينات والفيتامينات  والمعادن خاصة الكالسيوم والفسفور والزنك المتواجدة في اللبن  والمنتجات البحريه والخضروات والفاكهة واستخدام بعض الأعشاب المفيدة كالبابونج  واستخدام زيوت الخردل.

10- العلاج بالتردد الحراري للتسكين المؤقت للألم.

11- استخدام العكاز:- لتقليل الحمل من علي الركبتين.

النوع الثاني من العلاج هو العلاج الجراحي ومن أشهر أنواعه:-

1- العلاج بجراحات المناظير.

2- جراحات استعدال تقوس الساقين.

3- العلاج بتباعد العظام.

4- جراحات المفاصل الصناعيه:- وهو الحل الأمثل لخشونة الركبه المتقدمه بتركيب مفصل صناعي بدلا من مفصل الركبه المتأكل وهي جراحه أمنه للغايه واحتمالات حدوث أضرار أو مضاعفات عادة لا تتعدي 5% من الحالات.

هناك شيء خاطئ بين عامة الناس  وهو أن ارتداء الركبه المطاطيه يزيل ألم خشونة الركبه. بل الحقيقه هي أنها تؤدي الي تورم الركبه  ويزيد من فرصة حدوث تجلطات في الساق.

وبعد كل ما سبق يجب علينا أن نعلم  أن الالتزام بالطعام الصحي السليم وممارسة الرياضه باستمرار هم أساس الوقايه من جميع الأمراض وخصوصا خشونة الركبه.








  • Share

    • 98
    • 5,307