رغم ضيق الوقت ستعيش حياة صحية: 13 نصيحة هامة لا غنى عنها من أجل صحة أفضل

عندما يكون وقتك دائما ضيق ومشغول طوال الوقت، قد يكون من الصعب الحفاظ على عادات صحية، من السهل جدًا تناول وجبة غداء صحية، من خلال إعداد الطعام في وقت مبكر، وممارسة الرياضة كلما سنحت لك الفرصة، يمكنك التمتع بنمط حياة صحي ومناسب بغض النظرعن شكل جدولك، وإليك بعض النصائح للوصول إلى نمط حياة صحى رغم ضيق الوقت. 

رغم ضيق الوقت ستعيش حياة صحية: 13 نصيحة هامة لا غنى عنها من أجل صحة أفضل

1- طهي وجبات الطعام الخاصة بك في وقت مبكر

 إن تناول وجبات صحية مثل صدور الدجاج الخالية من الدهن، أو قلي البطاطا الخفيفة، لتناول الطعام في جميع الأوقات، سيساعدك على مقاومة الإغراء لطلب البيتزا بعد يوم شاق في العمل أو المدرسة، هناك عدة طرق لضمان حصولك دائمًا على بعض الوجبات الصحية السريعة الجاهزة للذهاب، اطبخ وجبات الأسبوع مرة واحدة، قسّم الطعام إلى أجزاء حتى تتمكن من إعادة التسخين بسرعة والاستمتاع في أيام الأسبوع المزدحمة. 

2- خدمة توصيل الوجبات

 تتخصص بعض الشركات في تقديم وجبات طازجة وصحية وجاهزة للطبخ مصممة للأشخاص المشغولين الذين يرغبون في تناول الطعام الصحي.

3- غداء اليوم السابق

إذا كان لديك غداء صحي متبقى من اليوم السابق من الممكن تناوله فى مكتبك فى العمل، تعتبر شطائر الديك الرومي الباردة، وصدور الدجاج المشوي أو المسلوق وسلطة التونا مع المايونيز الخفيفة خيارات صحية يمكنك تحضيرها بسرعة بعد العشاء في الليلة السابقة.

4- تناول وجبة فطور صحية

لا تتخطي وجبة الإفطار، مهما كنت مشغولاً، سيؤدي تخطي وجبة الإفطار إلى خفض إنتاجيتك من خلال جعلك متعبًا ومعرضًا للتوتر، قُم بتجهيز خيارات الإفطار الصحية السريعة مثل الفواكه الطازجة أو الجرانولا أو دقيق الشوفان الفوري.

5- أحضر معك وجبات خفيفة إلى العمل

 ستمنعك تناول مجموعة متنوعة من الوجبات الخفيفة الصحية من الانغماس في تناول الوجبات السريعة عندما تحتاج إلى زيادة الطاقة، تعد خيارات الجرانولا والمكسرات والفواكه الطازجة ومزيج الدواجن والجزر الصغيرة ورقائق الخبز خيارات جيدة.

6- اشرب الكثير من الماء

ستوفر الكثير من السعرات الحرارية وتشعر بتحسن بدنيًا عن طريق التبديل إلى الماء لمعظم استهلاكك من السوائل، الكثير من الكافيين والسكر في مشروباتك يمكن أن يزيد من استنفاذك ويقلل من مستويات الطاقة لديك، جرب نكهات الماء الخالية من السكر، ويمكنك شراء زجاجة ماء قابلة لإعادة الإستخدام، تجنب المشروبات الغازية وغيرها من المشروبات غير الصحية.

7- توفير الوقت لممارسة الرياضة

حدد موعدًا في صالة الألعاب الرياضية، قد يبدو من المستحيل إيجاد الوقت للقيام بزيارات منتظمة للصالة الرياضية، ولكن تحديد موعد محدد في الصالة الرياضية يمكن أن يحفزك على الذهاب، عن طريق تحديد موعد رسمي في صالة الألعاب الرياضية الخاصة بك ووضعها في مخططك، ومع الوقت سوف تتعود على زيارتك للصالة الرياضية بل وسوف تحبها.

استيقظ مبكرا لممارسة الرياضة، اضبط المنبه لمدة نصف ساعة مبكراً واستخدم هذا الوقت للحصول على تمرين سريع، إذا أجريت التمرين في وقت مبكر من اليوم بدلاً من تأجيله لنهاية اليوم سيكون أفضل، لأن من الممكن أن يؤدى هذا تدريجيًا إلى إلغاء وقت التمارين نهائيًا.

8- ابحث عن فرص خفية لممارسة الرياضة

 إذا كنت غير قادر تمامًا على جدولة أوقات محددة للتمرين، فراجع روتينك وشاهد كيف يمكنك إضافة تمرين إلى الجدول الذي لديك بالفعل.

9- استغلّ الفرص

*اركن سيارتك في الجزء الخلفي بعيدًا وواصل السير الى العمل.

*اصعد السلالم بدلا من المصعد.

*استيقظ مبكرًا وامش نصف ساعة حول مبنى المنزل أوالعمل.

*قم بالأعمال المنزلية مثل غسيل الملابس، أوقم بتنظيم مكتبك.

10- إعادة تقييم أولوياتك

يتم إستنزاف الوقت في التفكير فى ترتيب الأولويات، هل بعضها غير منتج أو مفيد بالفعل؟ هل تحملت الكثير من المسؤولية؟ إذا كان الأمر كذلك، فكر في تقليص التزاماتك لصالح قضاء المزيد من الوقت في التركيز على صحتك.

11- فكر بأفكار إيجابية مفيدة

 إن البقاء إيجابياً سيقلل من مستويات الإجهاد والإرهاق، مما يسهل عليك الحفاظ على نمط حياة صحي على الرغم من الجدول الزمني المزدحم، عندما تتعب في العمل أو المدرسة، فكر في الأشياء التي تستمتع بها، مثل التفكير فى مشاهدة فيلم لطيف فى نهاية الأسبوع, أو

الذهاب فى رحلة قصيرة مع الأسرة.


12- امنح نفسك مكافآت

 ستكون أقل توتراً وحماسًا أكثر لمواصلة تناول الطعام الصحي وممارسة التمارين الرياضية إذا كان لديك هدف تعمل عليه، يمكن أن تكون المكافآت أي شيء تستمتع به، استخدم المال الذي كنت توفره لتناول الطعام لشراء شئ معين تريده، مثل قميص جديد أو لعبة فيديو، شاهد برنامجًا تليفزيونيًا جديدًا في المساء في الأيام التي تستيقظ فيها مبكراً وتمارس التمارين الرياضية.

13- الحصول على قدر كافى من النوم

 عندما تتعامل مع جدول أعمال مزدحم، قد يبدو التقليل من النوم فكرة جيدة، ولكنه سيجعلك في الواقع أقل صحة وأكثر توترا، يحتاج معظم البالغين إلى ما بين 7 و 9 ساعات من النوم، لذلك ألق نظرة على جدولك الزمني وشاهد ما يمكنك تغييره لضمان حصولك على قدر معقول من النوم.





  • Share

    • 467
    • 8,366

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.