ركوب الطائرة والطيران أثناء الحمل: ما هي المخاطر الصحية وكيفية التعامل معها؟



من منا لا يرغب ان يسافر قبل وصول الطفل ومن الممكن ان نسافر في رحلة عمل او حفل زفاف او حتي لحضور جنازة او ربما لمجرد اخذ استراحة مريحة فهناك العديد من الأسباب التي قد نحتاج إلى الطيران فيها أثناء الحمل ولكن مع وجود العديد من القيود من شركات الطيران حول المسافرين الحوامل غالبًا ما تواجه السيدة الحامل الكثير من المعارضة، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن المخاطر التي تهدد النساء الحوامل من الركوب علي متن الطائرة. 

ركوب الطائرة والطيران أثناء الحمل: ما هي المخاطر الصحية وكيفية التعامل معها؟

لا يبدو السفر الجوي من وجهة نظر الكثيرين ضارًا بالحمل، ويُعتبر السفر الجوي عمومًا آمنًا وبالتالي فإن معظم شركات الطيران التجارية تسمح للحوامل بالسفر حتى الأسبوع السادس والثلاثين من عمر الحمل، والبيانات المتعلقة بالتأثير الدقيق للسفر الجوي على الجلطات الدموية والإجهاض ومعدلات المخاض قبل الأوان قد تكون محدودة للغاية. 

يتعرض المسافرون العاديين الذين يسافرون من مسافات متوسطة إلى طويلة إلى زيادة خطر الإصابة بالجلطات الدموية الوريدية بمعدل 2 إلى 4 أضعاف مقارنة مع غير المسافرين بسبب عدم الحركة لعدة ساعات، ونقص الأكسجين يرتبط بانخفاض ضغط المقصورة اما عن الجفاف فيحدث بسبب انخفاض الرطوبة في المقصورة، وتعتبر العلاقة بين السفر الجوي والإجهاض متناقضة.

ويجب على النساء ذوات الاختطار العالي للإجهاض التلقائي أن يُمنعن من الطيران حيث ان أظهرت الدراسات أن النساء الذين في اوائل شهور الحمل ويسافرن عن طريق الجو يبدو أنهن أكثر عرضة للولادة قبل الأوان كما ان تحتاج النساء الحوامل اللاتي يعانين من ظروف طبية أو توليدية خطيرة إلى الاهتمام بطريقة فردية وايضا النساء المصابات بأمراض القلب والأوعية الدموية الموجودة مسبقًا يطلبن إدارة خاصة.

وأثناء الحمل، من الضروري تقييم حالة مرض المريض بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية والقلب والرئة، أو القصور الكلوي، أو ارتفاع ضغط الدم، أو السكري والسفر الجوي أثناء الحمل في الوقت الحاضر أمر شائع للغاية خاصةً عندما يكون السفر الدولي للعمل والمتعة أكثر شيوعًا، وعلى الرغم من تزايد عدد المراجعات التي تركز على السفر الجوي في مراحل مختلفة من الحمل،الا ان ترتبط الرحلات التي تدوم أكثر من 4 ساعات بزيادة طفيفة في الخطر النسبي ويجب تطبيق طرق وقائية محددة، على سبيل المثال، يجب علي النساء الحوامل ارتداء جوارب الضغط المرنة اذا كانوا يطيرن في رحلات متوسطة أو طويلة المدي،وايضا يجب اخذ جرعة منخفضة من الأسبرين غير مذكورة في الحمل لجلطات التخثر المرتبطة بالسفر جواً، ويجب إكمال تقييم دقيق للمخاطر التي يمكن ان تحدث وتحديد المخاطر الرئيسية واستراتيجيات الإدارة الخاصة لتجنب المضاعفات أثناء السفر والتي ترتبط بالرحلات التي تدوم أكثر من 4 ساعات.  


لماذا شركات الطيران لديها قيود حول هذا: 

يتعلق الأمر بتقليل المخاطر التي تواجه شركة الطيران أكثر مما يتعلق بك انت شخصيا، ويقولون المتخصصين ان "الطيران ليس له أي تأثير على الحمل" وان ما يقلق شركات الطيران هو امرأة تلد على متن الطائرة، ويزداد خطرها بشكل واضح عندما تقترب من تاريخ الولادة.


ما هي قواعد شركات الطيران

تختلف القيود المفروضة على الطيران أثناء الحمل من شركة الطيران إلى شركة الطيران، وكذلك وفقًا لطول الرحلة فعلي سبيل المثال تسمح كل من كانتاس وفيرجن أستراليا للنساء دون مضاعفات الحمل بالسفر على متن رحلات لأكثر من أربع ساعات حتى نهاية الأسبوع السادس والثلاثين للحمل في طفل واحد ونهاية الأسبوع الثاني والثلاثين للتوائم أو أكثر.

اما بالنسبة للرحلات التي تقل مدتها عن أربع ساعات، يمكنك السفر حتى نهاية الأسبوع الأربعين في فترة الحمل في طفل واحد والأسبوع السادس والثلاثين في الحمل في اكثر من طفل.

ومعظم الخطوط الجوية تطلب من النساء اللائي يسافرن بعد 28 أسبوعًا من الحمل أن يحملن مذكرة من طبيبه أو ممرضة التوليد لتأكيد تاريخ ولادتهم وتفاصيل الحمل وبالنسبة للمسافرين في فيرجن أستراليا علي سبيل المثال، يجب تأريخ هذه الرسالة قبل السفر بأكثر من 10 أيام.

ركوب الطائرة والطيران أثناء الحمل: ما هي المخاطر الصحية وكيفية التعامل معها؟

متى يكون أكثر الأوقات أمانًا للسفر أثناء الحمل: 

عندما تكونين حاملاً، فإن أكثر الأوقات أمانًا للسفر هي:

• قبل 37 أسبوعًا، إذا كنت تحملين طفلاً واحدًا حيث ان من 37 أسبوع من الحمل يمكن أن تشعري بالمخاض في أي وقت، وهذا هو السبب في أن العديد من النساء يختارن عدم الطيران بعد هذا الوقت.

• قبل 32 أسبوعًا، إذا كنت تحملين حملًا مزدوجًا غير معقد.

ولا تسمح معظم شركات الطيران للنساء بالسفر بعد 37 أسبوعًا ومن المهم أن تتحققي مع شركة الطيران الخاصة بك قبل الطيران.


ما الذي يمكنني فعله للحد من خطر الاصابة بجلطات الاوردة العميقة اثناء رحلة الطيران:

إذا كنت تقوم برحلة مسافات قصيرة (أقل من أربع ساعات)، فمن غير المرجح أن تحتاج إلى اتخاذ أي رحلة خاصة اما عن الإجراءات فيجب أن تعطيك ممرضة التوليد أو الطبيب تقييمًا فرديًا لمخاطر الإصابة بتجلط وريدي ونصيحة لحالتك الخاصة.

ركوب الطائرة والطيران أثناء الحمل: ما هي المخاطر الصحية وكيفية التعامل معها؟

اما لتقليل مخاطر الاصابة بجلطات الاوردة العميقة في رحلة متوسطة أو طويلة (أكثر من أربع ساعات)، يجب عليك:

• ارتد ملابس فضفاضة وأحذية مريحة

• حاول الحصول على مقعد في الممر والمشي بشكل منتظم حول الطائرة 

• قم بالتمارين داخل المقعد كل 30 دقيقة أو نحو ذلك ويجب على شركة الطيران تزويدك بمعلومات عنها

• تناول كوبًا من الماء على فترات منتظمة طوال رحلتك

• قللي من المشروبات التي تحتوي على الكحول أو الكافيين (القهوة، المشروبات الغازية)

- ارتد جوارب ضغط مرنة متدرجة


واذا كنتي حامل اليكي بعض النصائح عندما تطيرين: 

• تحققي من سياسة شركة الطيران قد تختلف المبادئ التوجيهية للنساء الحوامل حسب الناقل والوجهة.

• يجب ربط حزام الأمان خلال الرحلة، ويمكنك ان تلفي حزام الامان تحت بطنك.

• يجب ان تقومي بتعزيز الدورة الدموية وإذا كان يجب أن تبقى جالسًة، قومي بتمديد كاحليك بشكل دوري وأيضا، تجنبي ارتداء الملابس الضيقةوقد يساعد علي ذلك استخدام جوارب الضغط. 

• اشربي الكثير من السوائل فانخفاض الرطوبة في المقصورة يمكن أن يؤدي إلى الجفاف.

• تجنبي الأطعمة والمشروبات الغازية فهذا يؤدي الي انطلاق الغازات المحبوسة ويمكن أن يسبب عدم الراحة.

• ضعي خطة للطوارئ وفكري في كيفية حصولك على الولادة المناسبة أثناء رحلتك إذا لزم الأمر.






  • Share

    • 277
    • 2,976

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.