زيادة الوزن المفاجئة قد لا تكون دائما بسبب الطعام: 11 سبب طبي لزيادة الوزن رغم التحكم في السعرات الحرارية

إن اكتساب الوزن المفاجئ بدون سبب واضح قد لا يكون دائما بسبب الإفراط في تناول الطعام فقد تحدث زيادة الوزن المفاجئة والمفرطة بسبب بعض الاعتلالات الجسدية أو النفسية وهناك العديد من الأمراض أو أنواع الخلل الهرموني التي قد تؤدي لزيادة الوزن المفاجئة وسيتعين عليك حينها التعرف على السبب الرئيسي ومراجعة طبيبك الخاص للبدء في رحلة العلاج.


ومن المعروف ان معظم الناس يكتسبون الوزن لأنهم يأكلون ويشربون ويستهلكون المزيد من السعرات الحرارية أكثر مما يحرقون في خلال الحركة اليومية ووظائف الجسم المختلفة، ولكن في هذا المقال سنناقش الأسباب الأخرى التي تؤدي لزيادة الوزن والتي قد تعني وجود مشكلة صحية كامنة.


فيما يلي 11 مشكلة طبية يمكن أن تسبب زيادة الوزن المفاجئة والتي لا تتماشى مع معدل زيادة الوزن الطبيعي بسبب الأكل:

زيادة الوزن المفاجئة قد لا تكون دائما بسبب الطعام: 11 سبب طبي لزيادة الوزن رغم التحكم في السعرات الحرارية

1- زيادة الوزن من الغدة الدرقية :

في بعض الاوقات تحدث زيادة الوزن اذا كانت الغدة الدرقية لا تنتج ما يكفي من هرمونات الغدة الدرقية، والتي تلعب دورا محوريا في تنظيم الأيض ، وعلى الرغم من أن الغدة الدرقية غير النشطة يمكن أن تحدث في أي عمر وفي أي من الجنسين ، إلا أنها أكثر شيوعًا في النساء المسنات ، وبدون هرمون الغدة الدرقية الكافي ، نجد ان عملية الأيض في الجسم تتباطأ ، مما قد يؤدي إلى زيادة الوزن.


2- زيادة الوزن من علاج مرض السكري :

زيادة الوزن هو أحد الآثار الجانبية الشائعة للأشخاص الذين يأخذون الأنسولين لإدارة مرض السكري، والأنسولين يساعد على التحكم في مستوى السكر في الدم ، ويميل بعض الأشخاص المصابين بداء السكري منذ فترة طويلة إلى تناول أكثر مما يحتاجون إليه لمنع انخفاض نسبة السكر في الدم ، والمعروف أيضًا باسم "نقص السكر في الدم" ، وإن تناول الوجبات الخفيفة بشكل مفرط لمنع نقص سكر الدم يساهم في زيادة السعرات الحرارية وزيادة الوزن بشكل عام ، اذا كنت مصاب بمرض السكري فيجب عليك جعل مرض السكري الخاص بك يتناسب مع نمط حياتك وليس العكس.


3- زيادة الوزن والشيخوخة :

يبدأ الناس في فقدان كميات متواضعة من العضلات مع تقدمهم في السن ، ويعود ذلك إلى حد كبير لأنهم يصبحون أقل نشاطًا، وتعتبر العضلات عبارة عن موقد حراري ذو كفاءة عالية ، لذلك فإن فقدان كتلة العضلات يمكن أن يعني حرق كمية أقل من السعرات الحرارية ، لذا فإذا كنت تأكل وتشرب نفس الكمية التي لديك دائمًا وتكون أقل نشاطًا جسديًا ، فقد يؤدي ذلك إلى زيادة الوزن ، ولتقليل فقد العضلات ، يجب أن تبقى نشطًا وتحاول القيام بتمارين تقوية عضلية منتظمة.


4- زيادة الوزن وانقطاع الطمث :

إذا كنتي أيضًا في الأربعينيات من العمر فقد تكونين قريبة من فترة انقطاع الطمث ، وفترة الانتقال إلى انقطاع الطمث يمكن أن تبدأ في النساء في وقت مبكر من منتصف الثلاثينات ، ولكن عادة ما تبدأ في الأربعينات وفيها تحفز هرمونات مثل هرمون الاستروجين إلى الارتفاع والسقوط بشكل غير متساو ، والتي يمكن أن تزيد الوزن زيادة في بعض النساء ، وهناك علامات اخري تكون في فترة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية مثل تقلبات في المزاج ، وتغيير في الرغبة الجنسية.


5- زيادة الوزن وتناول حبة دواء جديدة :

هناك العديد من الأدوية الطبية التي لا تتطلب وصفة طبية والتي يمكن أن تؤدي إلى زيادة الوزن المفاجئ أو احتباس الماء الذي يظهر على النطاق كجرعة إضافية ، وغالباً ما تكون مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية مثل باكسيل ، ليكسابرو وبروزاك ، قد تؤثر على مركز الشهية في الدماغ وحتى مضادات الهيستامين يمكن أن تعطل إنزيمًا في الدماغ يساعد على تنظيم استهلاك الغذاء ، ويمكن أن تؤدي إلى زيادة ملحوظة في الوزن.

 

6- زيادة الوزن وعلاج الستيرويد:

تستخدم الستيروئيدات ، المعروفة أيضًا باسم الكورتيكوستيرويدات ، لعلاج مجموعة متنوعة من الحالات ، بما في ذلك الربو والتهاب المفاصل، يبدو أن استخدام أقراص الكورتيكوستيرويد على المدى الطويل يزيد من الشهية لدى بعض الأشخاص ، مما يؤدي إلى زيادة الوزن، وهذا لأن المنشطات تجعلك تشعر بالجوع ، وتؤثر على مناطق الدماغ التي تتحكم في مشاعر الجوع والشبع ، ويجب ان تعلم انها ليست فكرة جيدة للحد من أو وقف علاج الستيرويد الخاص بك في منتصف الطريق ، وإذا كنت قلقًا بشأن زيادة الوزن ، فيجب ان تقم بالاتصال بالطبيب الخاص بك وسؤاله حول المساعدة في التحكم في وزنك.


7- زيادة الوزن ومتلازمة كوشينغ :

متلازمة كوشينغ من الامراض النادرة جدا ، وتؤثر على حوالي 1 من اصل 50000 شخص ، وتحدث بسبب ارتفاع مستويات هرمون الكورتيزول، ويمكن أن تتطور كأثر جانبي من المعالجة الستيرويدية طويلة المدى، وزيادة الوزن هو عرض شائع ، لا سيما على الصدر والوجه والمعدة. يحدث ذلك لأن الكورتيزول يسبب إعادة توزيع الدهون لهذه المناطق ، واعتمادا على السبب ، العلاج عادة ما ينطوي إما على تقليل أو سحب استخدام المنشطات ، أو عملية جراحية لإزالة الورم.


8- زيادة الوزن والاجهاد وانخفاض المزاج :

يستجيب الناس بشكل مختلف للتوتر والقلق والمزاج المكتئب ، وبعض الناس قد يفقدون الوزن ، في حين أن البعض الآخر قد يكتسبون الوزن ، ويمكن للناس أن يتحولوا إلى الطعام كآلية للتكيف ، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى حلقة مفرغة ، ويمكن أن يؤدي اكتساب الوزن من الاكتئاب إلى مزيد من الاكتئاب ، مما قد يؤدي إلى زيادة الوزن ، لذلك إذا كنت تعرف أنك عاطفي ، فأنت بحاجة إلى إيجاد أشكال أخرى من الإلهاء ، مثل التمارين الرياضية أو هواية أو استدعاء صديق أو الذهاب في نزهة على الأقدام أو الحصول على حمام مهدئ.


9- زيادة الوزن والتعب وقلة النوم :

أظهرت بعض الدراسات أن الأشخاص الذين ينامون أقل من سبع ساعات في اليوم هم أكثر عرضة للوزن الزائد عن أولئك الذين يحصلون على تسع ساعات من النوم أو أكثر، وتشير إحدى النظريات الي أن الأشخاص المحرومين من النوم لديهم مستويات منخفضة من الليبتين ، والمادة الكيميائية التي تجعلك تشعر بالشبع ، ويكون لديهم مستويات أعلى من هرمون الجريلين ، وهو الهرمون المحفّز للجوع.


10- زيادة الوزن واحتباس السوائل :

احتباس السوائل يتسبب في تورم أجزاء من الجسم ، مما يؤدي إلى زيادة الوزن ، وهذه الزيادة تحدث بسبب تراكم السوائل في الجسم، وبعض أنواع احتباس السوائل شائعة ، فـ على سبيل المثال ، إذا كنت تقف لفترات طويلة أو فترة ما قبل الطمث يمكن أن يحدث التورم في جزء معين من الجسم ، مثل الكاحلين ، وإن احتجاز السوائل بشكل أكثر شدة يمكن أن يسبب أيضًا ضيق في التنفس لذا يجب أن ترى طبيبك علي الفور ، لأن هذه الأمثلة من احتباس السوائل يمكن أن تشير إلى مشاكل في القلب أو الكلى.


11- زيادة الوزن وتكييس المبايض :

تكييس المبايض هي حالة شائعة تؤثر على كيفية عمل المبيض للمرأة ، ويمكن أن تشمل الأعراض فترات غير منتظمة ، وصعوبة في الحمل ، وزيادة الشعر وزيادة الوزن ، والسبب الدقيق لمتلازمة تكيس المبايض غير معروف ، لكنه يعتقد أنه مرتبط بالهرمونات ، بما في ذلك الكثير من الأنسولين والتستوستيرون ، فكلما زاد وزنك ، كلما زادت كمية الأنسولين التي تنتجها ، والتي يمكن أن تسبب زيادة الوزن ، وفقدان الوزن من خلال التغييرات الغذائية وممارسة التمارين ، وفي بعض الأدوية مثل أورليستات قد يساعدك كثيرا علي التغلب علي تكيس المبايض.


وفي النهاية عزيزي القارئ فإن عليك مراجعة الطبيب فورا إذا تحصلت على وزن زائد بطريقة مفاجئة رغم قيامك بضبط السعرات الحرارية التي تتحصل عليها من الطعام وعليك أيضا أن تتعرف على الفارق بين زيادة الوزن الدهنية والزيادة الناتجة عن احتباس السوائل في أنسجة الجسم المختلفة وكل منهما له طرق علاج مختلفة ولكن الرأي الأول والأخير في اتخاذ خطوات علاجية هو مراجعة الطبيب الذي سيقوم بمناظرة حالتك طبيا وطلب بعض الفحوصات والتحاليل للاطمئنان على صحتك.

 


  • Share

    • 685
    • 1,684

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.