ستة أشياء يجب ألا تقوم بها في اللقاء العاطفي الأول

ستة أشياء يجب ألا تقوم بها في اللقاء العاطفي الأول

يمكن أن تكون اللقاءات العاطفية الأولى حقيبة مختلطة، يمكنك الذهاب في تلك المواعيد بالتفكير في أنك سوف تقابل حب حياتك وتخرج في أمسية تتحدث فيها عن أحلامك ومشارعيك المستقبلية مع شريك حياتك المستقبلي.

لقد أصبح الأمر أكثر تعقيدًا مع تطبيقات المواعدة، عندما تخاطر بمقابلة شخص لا تتوافق صوره الشخصية البارزة وصورته الشخصية المفلترة تمامًا مع الشخص الذي يجلس أمامك.

وحتى إذا انتهى بك الأمر إلى الإعجاب بالشخص، فهذا بحد ذاته يستحضر مجموعة من المخاوف: ماذا لو لم يضحك على نكاتك؟ هل تحدثت عن نفسك كثيرا؟ ماذا يحدث إذا كانوا يكره الطعام الذي تحبه؟

يقول خبراء المواعدة إن هناك بعض القواعد البسيطة التي يجب الالتزام بها في اللقاءات العاطفية الأولى لجعل الأمور أسهل:

1. لا يجب أن يكون اللقاء العاطفي الأول أقل من 15 دقيقة

عندما تجف المحادثة وتدرك أنك لن تفلح في الحصول على ما تريد، فلا يجب أن تقول وداعًا قبل 15 دقيقة على الأقل، حيث تقول مادلين ماسون روانتري، عالمة المواعدة والعلاقات: "ما لم يكن لديك حالة طوارئ حقيقية، فهذا يعني أنك مُضطر للجلوس أكثر، ومتابعة اللقاء، حتى تكسب ود الشريك".

2. لا "تهمل الشريك"

لا يجب أن يشعر الشريك في أول لقاء عاطفي أنك تهمله، في محاولة منك لكسب نقاط شخصية، أو احتلال مكانة بارزة في العلاقة، فيُنصح بشدة بعدم الانخراط في أي نوع من اللعب النفسي عند مواعدة شخص ما خاصةً في اللقاء الأول.

"هذا عادة ما يأتي بنتائج عكسية لأولئك الذين يبحثون عن الرومانسية على المدى الطويل".

3. لا تتحدث عن المستقبل

عندما تكون في الموعد الأول وأنت تتواصل مع شخص تراه لأول مرة في الغالب، فقد تجد نفسك تخطط لحفل الزفاف الخاص بك.

ولكن، بقدر متعة التخيل حول مستقبلك مع شخص غريب تمامًا، فإن خبراء المواعدة ينصحون بعدم ترك عقلك يهرب معك عندما يتعلق الأمر بوضع الخطط، سواء كان ذلك بدعوتهم لحضور حفل زفاف خاص بك أو أي شئ مستقبلي آخر.

4. لا تقم باختبارهم وفقًا لسيرتهم الذاتية

لا يجب أن يكون اللقاء العاطفي يبدو كما لو كان لقاء مهني أو مقابلة عمل، فلا تطرح بعض الأسئلة مثل (كيف اخترت قضاء وقت فراغك أثناء الفجوة المهنية التي واجهتك في عام 2017؟ "و" ما الذي جذبكم إليّ في المقام الأول؟ ")

5. لا تحضر معك في اللقاء الأول صديق

قد يبدو الأمر واضحًا، ولكن لا ينصح بإحضار صديق إلى موعد للحصول على الدعم المعنوي.

على الرغم من أنه قد يكون من المفيد استخدام صديق في المراحل المبكرة من العلاقة العاطفية للمساعدة في الحصول على موعد مع شخص ما، إلا أن تقديم هذا الشخص في الموعد نفسه ليس استراتيجية حكيمة.

فهو أمر محرك لكلاكما، كما أنه قد يعمل ضدك في بعض الأحيان.

6. لا تستغل اللقاء العاطفي في الحديث عن الخبرات المهنية

لا تستغل اللقاء العاطفي الحديث عن الخبرات المهنية للشخص الذي تقابله، فهو أمر قد يبدو ممل خلال اللقاء العاطفي الأول، كما أنه ليس الوضع المثالي للقاء العاطفي الأول.



  • Share

    • 387
    • 6,536

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.