عشرة أسباب تشجعك لزيارة أيرلندا

 


الشغف بالسفر والرحلات يدفع الفرد إلي إختيار وجهته بعناية، ليقضي وقتًا ممتعًا ومفيداً وليجرب الجديد وهنا نقدم لك نرشح لك أيرلندا لتكون وجهتك القادمة في السفر، إذا أردت المتعة الحقيقية فلتكن زيارتك لأيرلندا في الصيف  إلا إذا كنت تحب هطول الأمطار الغزيرة!
في هولندا ستشعر بأحاسيس صوفية قلما تجدها في مكان آخر؛ فسوف تشعر وكأنك كنت هناك من قبل- بطريقة أو بأخري  فتشعر وكأنك زرت ذلك المنزل  من قبل او كانك شاهدت هذه القلاع ولكن لا تعرف  متي ولا كيف، في أيرلندا الماضي بتاريخه وقلاعه وآثاره يعانق الحاضر بصخب الموسيقي وجمال المدن وسحر الطبيعة.
وأثناء وجودك هناك اذهب إلي الأجزاء الأقل شهرة من الجزيرة، وجرب الطعام الذي يأكله السكان المحليون، كوّن صداقات جديدة فالشعب ودود للغاية ومضياف، في الحقيقة مدينة دبلن رائعة وجذابة، ولكن التجارب الحقيقية والجمال الساحر مخبأ في الريف، أيرلندا وجهة مناسبة لمحبي الطبيعة الخلابة والتاريخ الغامض.
كل من زار أيرلندا  يؤكد على ود الشعب الإيرلندي، ورغبته في معاونة وتقديم المساعدة للغرباء والزائرين، ستلحظ ذلك من الابتسامة الدائمة التي يقابلونك بها في أي مكان ترتاده.

أولًا: القلاع

تنتشر القلاع في مختلف أنحاء أيرلندا، يوجد في أيرلندا ما يكفي من القلاع التي يمكنها تصديرها إلى البلدان الأخري، فتشعر وسط القلاع وكانك في فيلم تاريخي أو أنك محارب قادم من العصور الوسطي فهناك أكثر من 340 قلعة في أيرلندا، وهذا عدد لا يصدق وذلك يرجع إلى  تاريخها الصاخب  والثري، فقد  بنيت القلاع من قبل الايرلنديين والبريطانيين والاسكتلنديين خلال فترات مختلفة من الصراع، وفي مقدمة هذه القلاع التي يجب زيارتها  قلعة دانليوس الواقعة على حافة البحر الأيرلندي في أيرلندا الشمالية، وتعد من أكثر القلاع المذهلة في العالم كله، بالاضافة إلى قلعتي لوترلستاون وكذلك بالافين، إذاً يمكنك قضاء رحلة بأكملها فقط على القلاع الرائعة في أيرلندا

ثانيًا: التاريخ والثقافة

إن أيرلندا بلد يُسقط خلفيته الثقافية وتاريخه في كل ركن من أركان الجزيرة، بالنظر إلى أن الجزيرة قد تم عزلها منذ وقت طويل عن أي شخص آخر غير جارتها بريطانيا، وبعض الغارات الإسكندينافية في التاريخ المبكرللجزيرة، فالهوية الثقافية للبلاد لم تمسها إلى حد ما التأثيرات الخارجية، مجرد تأثير هامشي للحضارة الرومانية (الفتوحات الرومانية لم تصل إلى الجزيرة نفسها)، شعب إيرلندا اليوم هم أحفاد نقيين لحضارة  السلتيك، فنجد كلية "ترينيتي" في دبلن مازالت تدرس كتاب "كلس" والذي يعد قطعة لا تصدق من التراث الأيرلندي الذي كتبه رهبان سلتيك في القرن التاسع، فتاريخ سلتيك ويمكن أيضا أن يكون موجود في جميع أنحاء الجزيرة من تلال الدفن إلى الأديرة القديمة، أما بالنسبة لثقافة العصر الحديث، فإن الجزء الأكبر هو أن معظم التقاليد تشمل الاحتفالات، والموسيقى والرقص.



ثالثًا: الحانات والبيرة المحلية

يمكن للمرء أن يقول بسهولة إن الجزء الأكبر من الثقافة الأيرلندية اليوم هو ثقافة الحانة، فهذا هو المكان الذي يذهب فيه الجميع للمرح، وشرب بعض المشروبات المحلية اللذيذة، والتخلي عن الأصدقاء القدامى والتعرف على الغرباء، نظرًا لشعبية أيرلندا كمكان للزيارة،  بارات المدينة دافئة ومرحبة بالزوار، فإن كنت مسلمًا فاحذر هذه الأماكن لإنها منتشرة علي نحو واسع وفي كل مكان في أيرلندا

رابعًا: غالواى

 مدينة غالواي من اكبر المدن الموجودة فى غرب جمهورية أيرلندا، وتعد غالواي واحدة من أكبر مناطق العطلات خلال فصل الصيف في معظم شمال أوروبا، والسبب في ذلك يرجع إلى كونها جوهرة المدن التي تقع في غرب أيرلندا، في مقاطعة كوناخت المطلة على خليج غالواي، وأفضل مدينة في البلاد، حيث تتميز بالطعام الرائع، والناس الودودة، والحياة الليلية تعج بالحركة ليس فقط  بالأيرلنديين بل بالسائحين والزوار من جميع أنحاء أوروبا والبحر الأبيض المتوسط،و تعد حانة "رأس الملك"، التي يبلغ عمرها 800 عام، والتي سُميت على إعدام الملك تشارلز الأول ملك إنجلترا الذي عاش هناك بعد استيلاء كرومويل على أيرلندا، مثالًا على واحد من العديد من المواقع الحيوية المختلفة في هذه المدينة، كما أنها موطن لحشد كبير من الشباب وذلك لكونها مدينة جامعية، فتوجد بها جامعة أيرلندا الوطنية، وتمثل غالواي  نقطة انطلاق رائعة للوصول إلى مواقع مثل منحدرات موهير وجزر أران، كما تزخر مقاطعة أيرلندا الشمالية بالمواقع الثقافية والمعالم الخلابة، وتعد غالواي المحور الذي يمكنك أن ترى كل شيء منه.



خامسًا: المهرجانات

عند الحديث عن غالواى فلابد أن نذكر مهرجان غالواي الدولي للمحار كل عام في سبتمبر لا تحب المحار؟ ماذا عن مهرجان دبلن للكاتب؟ أم مهرجان رقص؟ او مهرجانات الطعام.. فالمهرجانات تغطي كل شيء تقريبًا، كذلك لديهم
Puck Fair
وهو مهرجان عمره أكثر من 400 عام، في كيلوغرلين- بضعة أيام في شهر أغسطس حيث يملأ الناس الشوارع بالموسيقى الحية والكثير من الشرب والحيوانات الأليفة في معرض للماشية والصخب وكل ما تتوقعه من مظاهر البهجة والمرح وبالطبع كما قد تتوقع أيضًا  سانت لويس تعد من المهرجانات والأحداث المبهجة التي تحدث في العديد من البلدات في جميع أنحاء البلاد. هناك الكثير من المهرجانات الرائعة التي لا ينبغي تفويتها أثناء وجودك هناك.



سادساً: منحدرات موهير أسطورة الطبيعة

ربما يكون الموقع الأكثر شهرة في أيرلندا بصرف النظر عن جسر العملاق في أيرلندا الشمالية، فإن منحدرات موهير  مشهد لا يمكن أن تفوتك رؤيته ؛ فالذهاب إلى أيرلندا دون رؤية تلك المنحدرات يعد جريمة في حق نفسك،
اعتبرت منحدرات موهير واحدة من عجائب الدنيا الطبيعية في ايرلندا، حيث يبلغ ارتفاعها ما بين 120 مترا إلى  214 مترا،  تقع على حافة الجنوب الغربي من منطقة البورين،في مقاطعة كلير، قد وصل عدد زائريها إلى ما يقرب من مليون زائر كل عام فهي قبلة محبي الطبيعة والجيولوجيا وتعد واحدة من أكبر مناطق الجذب السياحي في ايرلندا وتعد موطنًا لما يقرب من 3000 نوع من الطيور، في هذه البقعة الساحرة لن يفصلك عن الطبيعة شئ فعلي الرغم من وجود الحواجز التي تحفظ سلامتك إلا انك ستشعر وكانك تسير علي الماء وذلك وفقًا لما يؤكده السائحون..
المنحدرات بالفعل كبيرة وضخمة ولكن كن مطمئناً، فلن تشعر بالخوف ولكن سوف  تشعر  به عند التحديق في الوجه الشفاف لمنحدرات موهير. مع الامتداد الشاسع للمحيط الأطلسي على بعد أمتار قليلة فقط أفقياً مع مئات الأقدام عمودياً، ستشعر وكأنك تقف على حافة العالم ؛ ستمتع ناظريك  بالمناظر الطبيعية القاسية، إلى جانب منظر رائع للتلال المتدحرجة في الريف الإيرلندي وراءك، لن تعرف أين تنظر، لكنك لن تكون قادرًا على النظر بعيدًا.



سابعاً: حلقة كيري / كيري واي

حلقة كيرى ليس موقعًا أو مشهدًا واحدًا، بل هو محرك دائري في مقاطعة كيري يبلغ طوله حوالي 111 ميلًا (179 كم). يقع في الركن الجنوبي الغربي من أيرلندا، ويمتد على شبه جزيرة ايفيراغ، هو طريق اسطوري ورائع لمن يحبون المشي لمسافات طويلة وسط التلال والسواحل الدرامية فيضم أكثر التضاريس الوعرة في البلاد كما يتميز  بإطلالات رائعة من البداية إلى النهاية، فهناك مئات الأشياء التي يمكن رؤيتها والقيام بها على طول الطريق. إذا كنت ترغب في التخلص من السيارة وتجربة أيرلندا بشكل مباشر مع بعض أحذية المشي لمسافات طويلة، فهناك أيضًا "طريق كيري" وهو عبارة عن مسار للمشي مشابه لطريق رينج أوف كيري، وإن كان حجمه أطول قليلاً.
سوف تستمتع بمشاهدة  القلاع والحجارة الدائمة، والقصور التاريخية، والحصون، والكاتدرائيات، والأديرة، والمناظر الطبيعية الخلابة أكثر من المساحة المتاحة للوصف في هذه الفقرة. إذا كان لديك الوقت والقدرة على القيام بذلك هذا الطريق يمكن أن تقطعه في يوم واحد ولكن ستجد مئات القري والمشاهد الخلابة التي تستوقفك لبعض الوقت لذا قد يطول أمد الزيارة فاعط لهذا المكان يومين من رحلتك.

ثامنًا: الموسيقى الأيرلندي

 الموسيقى الأيرلندية تملأ ارجاء البلاد والالحان قد تكون سريعة وفي بعض  الأحيان بطيئة ومؤرقة، افضل أماكن تسمع فيها الموسيق الايرلندية ربما يكون في الحانات في المدن الكبرى، ففيها فرصة للاستماع إلى  الموسيقى الحية المدهشة التي يتم عزفها  في كل ركن من أركان اماكن اللهو، فهي أكثر من مجرد موسيقى أيرلندية تقليدية، قد تندهش الكثير من الفنانين الأيرلنديين الذين يسافرون كثيرا حول العالم لذا تجدهم متعددي الثقافات، وهناك المهرجانات الموسيقية والكثير من الفنانين في الشوارع.



تاسعًا: الشعب وحسن الضيافة


الشعب الأيرلندي ودود ومضياف خاصة في الريف، فلن تجد شعباً في العال يستقبل الغرباء والزوار بود وحفاوة كما
يفعل الشعب الهولندي، سوف يشترون لك مشروبًا.. سوف يسألون من أين أنت وكيف عرفت جزيرتهم وما الذي تحبه في جزيرتهم سوف يضحكون أثناء محاولة نطق الكلمات الغيلية المكتوبة في كل مكان، ثم يعلمونك كيفية نطقها (لا تحاول حتى أن تصححها بنفسك، ولن تفعل ذلك). سوف يشربونك ويضحكون معك ويخبرونك بقصة حياتهم، (عادةً في أماكن الحانة بعد تناول بعض المشروبات)، هل ذكرت أنهم سيشربونك؟ ولكن على محمل الجد، هناك الكثير من القصص عن أشخاص يأتون إلى أيرلندا لتتبع نسبهم، وإيجاد عائلة مرتبطة بهم، وهؤلاء الأشخاص الذين يرحبون بهم بأذرع مفتوحة، ويعلنون لهم كأسرة. إذا كنت أيرلنديًا أمريكيًا / كنديًا، فمن المحتمل أنك ستشارك في اسم العائلة مع الكثير من الأشخاص هناك في مكان ما أسفل شجرة العائلة. إذا عثرت عليهم، فسيقومون بربط النظارات معك، ويقدمون لك لوحة (هتافاتهم من الهتافات، وهذا يعني الصحة) ويخبرونك عن أسرتك الجماعية, أما إذا كنت عربي فسوف يرحبون بك أيضا ولكن لن تكون هناك روابط اسرية بينك وبينهم وانما روابط انسانية.



عاشرًا: جزيرة  أران

 جزيرة أران  تقع فى قبالة الساحل الغربي لأيرلندا في خليج غالواي، وتتمع أران بعوامل جذب السياح لعدة قرون
على بعد أميال من المنحدرات الشاهقة الرائعة المطلة على المحيط الأطلسي والتلال والوديان الجميلة مع القلاع المدمرة والحصون القديمة، ومساحات كبيرة من الجدران القديمة القديمة والمسارات المخفية عبر الجزيرة، اقفز على عبّارة من غالواي، واستأجر بعض الدراجات الهوائية، فالشعور باكتشاف بعض الأركان الخفية في العالم المليئة بالتاريخ والتراث شعور ممتع لا يضاهيه شعور آخر. في مستهل زيارك للجزيرة سوف تأخذ لمحة عن تاريخها وتراثها الثري
وستنبهر عندما تركب  العربات التي تجرها الخيول التى تقوم بحمل السائحين والزوار لتتجول بيهم بين  البيوت الريفية وفي الاماكن الزراعية وبين الاطلال  الحجرية للاستمتاع بالمناظر  الخلابة والمدهشة
أيرلندا تستحق ان تكون وجهتك للسفر سواء للدراسة أو السياحة وقضاء وقت ممتع فبها التاريخ وبها الحداثة وبها المناظر الخلابة التى لا يوجد لها مثيل














  • Share

    • 284
    • 2,833

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.