new علامات الاكتئاب وكيف يمكنك التعرف عليها | Orrec

علامات الاكتئاب وكيف يمكنك التعرف عليها

الاكتئاب مرض شديد الخطورة و لا يتم التعامل معه بجدية في كثير من الأحيان. العديد من المشاهير وقعوا فريسة للاكتئاب و أفضى بهم للانتحار في النهاية مثل الممثل (روبن ويليامز) و مغني فريق لينكن بارك (شيستر كانينجهام) و من قبله صديقه المغني (ستيف كورنيل) وصعق العالم بسماع أخبار وفاتهم لينضموا لقائمة طويلة من المشاهير و مرضى الاكتئاب المنتحرين مثل داليدا و مارلين مونرو و فيرجينيا وولف و الكاتب الشهير ايرنست هيمنجواي.

تكمن الخطورة الكبيرة في مرض الاكتئاب في صعوبة تشخيصه و ميل المكتئب إلى المراوغة و البعد عن الحياة الاجتماعية والانزواء عن الأصدقاء بطرق قد تبدو فظة في كثير من الأحيان مما يمنحه عزلة و خلوة تجعل من الصعب ملاحظته و التعامل مع ميوله الانتحارية. 

مرض الاكتئاب هو مرض قابل للعلاج وخاصة عند تشخيصه جيدا ولكن كما قلنا فتشخيص الاكتئاب هو أمر في غاية الصعوبة و قد يتم الخلط بينه وبين الحزن الشديد عند فقد شخص عزيز أو بسبب ظروف حياتية طارئة. يتميز الحزن الشديد عن الاكتئاب بالقابلية للضحك في بعض المواقف المضحكة أو عند سماع نكات كما يمكن للشخص الحزين أن يتعامل مع الألم ببعض التقبل و المرح على عكس مريض الاكتئاب والذي يعاني من فقدان تام في القدرة على الاحساس بالسعادة وتقبل المواقف المضحكة والذي يستمر لفترة طويلة قد تزيد عن أسبوعين. يمكن التعامل مع الحزن بالمساعدة النفسية و الاحتواء ولكن على العكس من هذا فمرض الاكتئاب سيكون مقاوما لكل محاولات الاحتواء أو المساعدة النفسية فقط وقد يحتاج في كثير من الأحيان للعلاج الطبي عن طريق مضادات الاكتئاب و محفزات السيروتونين و النور ادرينالين.


تتلخص الأعراض التي تستدعي تشخيص شخص ما بالاكتئاب إلى وجود خمسة على الأقل من النقاط العشر التالية مع تضمنها لكل من فقدان الاحساس بالسعادة و الاحساس بانعدام تقدير الذات:

1- الأرق أو زيادة معدلات النوم:

يعاني مريض الاكتئاب من الأرق الشديد والذي قد يصاحبه لعدة أيام أو حتى زيادة عدد ساعات النوم بشكل كبير والذي يعبر عن رغبة المريض في الابتعاد عن الحياة الاجتماعية لأطول فترة ممكنة عن طريق الانغماس في النوم.

2- فقدان تقدير الذات والاحساس بانعدام القيمة والذنب:

يعاني مريض الاكتئاب من فقدان تقدير الذات و الاحساس المستمر بالذنب وعدم الجدوى من وجوده حيث يعتقد أنه لا يشكل أي قيمة للوسط الاجتماعي المنتمي له ولا لنفسه و تزداد حدة هذه الأعراض مع الوقت وابتعاد الأصدقاء عنه بسبب العصبية الشديدة والتعامل بعدوانية و الانزواء.

3- فقدان الأمل والعدوانية:

يفقد مريض الاكتئاب الأمل في المستقبل ويميل لرؤية المستقبل بصورة سوداوية حالكة بدون أي توقعات ايجابية للمستقبل والاحساس بأن الحياة يجب لها أن تنتهي كما يميل مريض الاكتئاب للعدوانية في التعامل مع الأقران و العائلة من أجل دفعهم بعيدا عنه.

4- احساس مستمر بالتعب:

يعاني مريض الاكتئاب من احساس دائم بالتعب وانخفاض اللياقة البدنية و عدم القدرة على أداء النشاطات اليومية مثل الذهاب للعمل أو القيام بالأعمال المنزلية العادية.

5- فقدان التركيز و ضعف الذاكرة و ضعف القدرة على اتخاذ القرارات:

نتيجة لانعدام الاهتمام المصاحب للاكتئاب فإنه يكون مصحوبا بضعف التركيز و ضعف القدرة على تذكر الأحداث القريبة و البعيدة و الانغماس في حالة الاكتئاب مما يفضي به لفقدان القدرة على اتخاذ قرارات صائبة بل قد يتعدى الأمر لاتخاذ قرارات خاطئة تضر بمصلحته الشخصية ومصلحة المحيطين العامة ومنها الاقدام على الانتحار.

7- فقدان أو زيادة الشهية:

مرضى الاكتئاب يعانون من تغير العادات الغذائية والتي قد تظهر في صورة فقدان تام للشهية و الوزن أو العكس حيث قد يتعامل مريض الاكتئاب مع مرضه بزيادة معدلات الأكل عن المعتاد للهروب من الواقع.

8- فقدان الاهتمام و عدم القدرة على الاحساس بالسعادة:

يعاني مريض الاكتئاب من فقدان الاهتمام وقد يتجلى هذا في ارتداء ملابس غير مناسبة و غير مهندمة و تغير المظهر الخارجي الناتج عن عدم الاهتمام حيث قد يميل لعدم تصفيف شعره أو الاهتمام بالنظافة الشخصية كما يفقد مريض الاكتئاب قدرته على الاحساس بالسعادة حتى في أكثر المواقف كوميدية و تستمر هذه الحالة لفترات طويلة تزيد على الأسبوعين.

9- الأعراض العضوية:

لا تتوقف أعراض الاكتئاب عند المرض النفسي فقط ولكنها تتعداه للمرض العضوي حيث يحس مريض الاكتئاب بالعديد من الأوجاع الجسدية و الصداع المستمر و أعراض القيء و عدم الارتياح في العملية الهضمية ككل. تبقى جميع هذه الأعراض بلا علاج نافع حيث لا يستجيب مريض الاكتئاب للعلاجات الدوائية التقليدية وعلاجه الوحيد هو علاج الاكتئاب نفسه.

10- خطط و محاولات الانتحار:

من أخطر المشاكل التي تصاحب الاكتئاب هي وجود خطط و محاولات للانتحار والتي قد تنتهي بالانتحار فعليا. مريض الاكتئاب سيبدأ أولا بتقبل أفكار الانتحار ومناقشتها علنا في بعض الأحيان و قد يتطور الأمر للمرحلة الثانية و هي التخطيط بالفعل للانتحار ثم المرحلة الثالثة وهي القيام بمحاولات الانتحار بالفعل والتي قد تنجح و تؤدي لفقدان شخص عزيز. عليك القلق في حال قيام شخص عزيز لديك بالتخطيط أو القيام بمحاولة انتحار و يجب التعامل بجدية مع هذه المواقف مثل ابعاد أي أدوات حادة عن مريض الاكتئاب و أيضا الأحبال و السلوك الكهربية و المواد القابلة للاشتعال و أي وسيلة منزلية يمكن استخدامها في محاولة الانتحار. يجب أيضا استشارة طبيب نفسي في الحال حيث قد يحتاج مريض الاكتئاب للحجز في مصحة متخصصة لعلاج مثل هذه الحالات و المراقبة المستمرة على مدار الساعة.

الاكتئاب مرض قابل للعلاج ولكن يجب تشخيصه مبكرا قبل حدوث ما لا يحمد عقباه و يجب التعامل معه بجدية واستشارة طبيب متخصص في علاج مثل هذه الحالات ولا تبخل على مريض الاكتئاب بالعناية النفسية و الصحية حيث يمكنك بكل سهولة الحفاظ على حياة انسان عزيز و ربما تغلب على مرضه و عاد ليؤدي وظيفته في نفع المجتمع

وفي النهاية إذا أردت المساعدة الشخصية لك أو لأي شخص يهمك أمره لا تتردد في زيارة المواقع التالية أو الاتصال بالخطوط الساخنة لعلاج الاكتئاب حيث ستجد من يساعدك في تخطي هذه المرحلة التي قد يمر بها أي منا ولا تتردد في مساعدة أي أحد أبدا:


suicide.org

betterhelp.com


إذا أعجبك المقال شاركه مع أصدقاك.

  • 823
  • 1,532

Submit your articles

Submit your articles now to Orrec.