old كيف تربح شركات البطاقات الإئتمانية؟ | Orrec

كيف تربح شركات البطاقات الإئتمانية؟

ستصاب بالدهشة عندما تعرف

كيف تربح شركات البطاقات الإئتمانية؟

يستخدم معظم سكان العالم المتحضر البطاقات الإئتمانية في معاملاتهم اليومية وتجري ملايين العمليات المالية كل يوم عن طريق البطاقات الإئتمانية. يمكنك استخدام البطاقات الإئتمانية في كل مكان وزمان تقريبا لشراء أي شيء من متجر على الانترنت وحتى محل البقالة القريب، بل إن البعض قد استغنى تماما عن استخدام العملات الورقية وصارت البطاقات الإئتمانية أسلوب حياة بالنسبة للكثيرين. ولكن هل سألت نفسك يومك: كيف تكسب شركات البطاقات الإئتمانية المال؟. إقرأ هذا المقال لتعرف.

من المتاجر

تقوم شركات البطاقات الإئتمانية بتحصيل نسبة 2% من المتاجر على كل عملية تقوم بها على بطاقتك الإئتمانية. تخيل مع انك قمت بشراء هاتف أو حقيبة بقيمة 100 دولار، سيقوم المتجر بتحصيل 98 دولار فقط وستقوم الشركة بتحصيل الاثنان دولار الباقيان. ليس عليك القلق حتى هذه اللحظة فلن يكلفك هذا شيئا ولكن بحساب ملايين العمليات التي تجري كل يوم فسيشكل هذا المبلغ الصغير مليارات كثيرة من الدولارات.

رسوم التسجيل لأول مرة ورسوم التجديد

تقوم شركات البطاقات الإئتمانية بتحصيل رسوم تسجيل منك في أول مرة تقوم فيها باستخراج البطاقة وتقوم كذلك بتحصيل رسوم سنوية يطلقون عليها مسميات مختلفة مثل رسوم إدارية أو غيره. قد لا يكلفك هذا المبلغ الكثير سنويا ولكننا نتحدث كما قلنا على مستوى مئات الملايين من البشر يستخدمون تلك البطاقات الائتمانية. سيشكل هذا المبلغ أيضا الكثير من المال ولذلك سيريدون دفعك لاستخدام بطاقتهم الائتمانية بأي ثمن.

رسوم التأخير وغرامات المبالغ الاضافية

تقوم شركات البطاقات الإئتمانية بتحصيل رسوم تأخير كل شهر بفائدة شهرية ضخمة تبلغ 12% من المبلغ الذي دفعته ولذلك في حال تأخرك عن تسديد المبالغ المستحقة في موعدها سيزيد المبلغ المستحق وكل هذه الرسوم تذهب لشركات البطاقات الإئتمانية. كذلك عند تخطيك حاجز السحب ستقوم بدفع رسوم إضافية كبيرة ولذلك عليك التحري قبل دفع أي مبلغ لكي لا تتخطى حاجز المدفوعات. ربما كان قارىء هذا المقال واعيا بالكثير من الأمور المالية ولكن شركات البطاقات الإئتمانية لا تستهدفك أنت فهي تستهدف في الأساس الشرائح الأقل تعليما بين البشر والذين لا يملكون القدرة التحليلية الكافية لاتخاذ القرارات المالية، وسنشرح ذلك في التالي.

شركات البطاقات الإئتمانية تستغل جهل البشر!

في دراسة في عام 2016 لمركز الأبحاث الاقتصادية الوطني الأمريكي، وجدت هذه الدراسة أن شركات البطاقات الإئتمانية تستهدف عمدا الشرائح الأقل تعليما في المجتمع فقد وجد أن حاملي البطاقات الإئتمانية يزدادون في حالة التعليم المدرسي عن أقرانهم من ذوي التعليم الجامعي بنسبة 22%. كذلك وجد أن الأسر ذوي الأبناء أقل من 18 عاما تحمل بطاقات ائتمانية بنسبة 14% أكثر من الأسر التي ليس لديها أبناء أو لديها أبناء فوق 18 عام. وجد أيضا أن حاملي البطاقات الإتمانية من العاطلين عن العمل لمدة ثلاثة شهور في آخر ثلاثة أعوام يفوقون أقرانهم من ذوي الوظائف بنسبة 15%. كل هذه النتائج أثبتت بما لا يدع مجالا للشك أن شركات البطاقات الإئتمانية تستهدف الشرائح الأقل تعليما في المجتمع ووجهت اتهامات لهذه الشركات ولكن الشركات تعلم هذه الحقائق جيدا ولم تقم أيها بالرد.

وأخيرا هذا المقال لا يهدف إلا إلى توعية القارىء بالطلريقة الأمثل لاستخدام البطاقات الائتمانية وتجنب الغرامات وإجراء حساباتك المالية بدقة وتجنب إعطاء البطاقات لأبنائك القصر حتى لا تتعرض لغرامات ورسوم ضخمة قد تدفعها بدون أن تدري. إذا أعجبك المقال شاركه مع أصدقائك.

  • 1541
  • 2,280

Submit your articles

Submit your articles now to Orrec.