كيف تكتشف الإصابة بالسكتة الدماغية؟ وكيف تتعامل معها؟

كيف تكتشف الإصابة بالسكتة الدماغية؟ وكيف تتعامل معها؟

أطلقت شركة Stroke Association، وهي مؤسسة خيرية رائدة في المملكة المتحدة للسكتة الدماغية، أول إعلان تلفزيوني لها، لإلقاء الضوء على الخطر الذي يشكله هذا المرض على الناس في جميع الفئات العمرية.

وحظي هذا الإعلان بالإشادة من مختلف سائل التواصل الاجتماعي لإظهاره أهمية إدراك التأثير الذي يمكن أن تحدثه هذه الحالة على حياة الناس. 

وهناك أنواع مختلفة من السكتات الدماغية، تتباين فيما بينها وفقًا لشدة الهجوم، وكلما أسرع الشخص في تلقي العلاج، يقع تلف أقل في الدماغ.

فيما يلي كل ما تريد معرفته حول السكتات الدماغية، من كيفية التعرف على الأعراض إلى الأنواع المختلفة من السكتة الدماغية..


ما هي السكتة الدماغية؟

تحدث السكتة الدماغية عندما يتم قطع الدم عن المخ، حيث يتم منع العناصر الغذائية الرئيسية والأكسجين من الوصول إلى المخ، مما يسبب أضرارًا بالغة لخلايا الدماغ، والتي يمكن أن تضعف قدرة الشخص على التفكير والحركة والكلام. 


ما هي أنواع السكتة الدماغية؟

هناك ثلاثة أنواع من السكتة الدماغية.

النوع الأول: تحدث السكتات الدماغية، وهي الأكثر شيوعًا، عندما يتم انسداد الشريان الذي ينقل الدم إلى عقلك بجلطة دموية.

تتشكل جلطات الدم عادة في المناطق التي ضاقت فيها الشرايين بمرور الوقت بسبب تراكم الرواسب الدهنية؛ هذه العملية تعرف باسم تصلب الشرايين.

النوع الثاني: تحدث السكتات الدماغية النزفية عندما يحدث نزيف داخل أو حول الدماغ بسبب تمزق الأوعية الدموية، وهذا يقتل جميع خلايا الدماغ المحيطة.

النوع الثالث: هو السكتة الدماغية الصغيرة، التي تسببها انخفاض طفيف في إمدادات الدم إلى جزء من الدماغ، وهو نوع لا يتسبب في أضرار دائمة للمخ، ويجب أن تمر معظم الأعراض في غضون 24 ساعة.


ما الذي يسبب السكتة الدماغية؟

بالنسبة للسكتات الدماغية التي تسببها تضييق الشرايين، فإن التدخين والسمنة والسكري والإفراط في تناول الكحوليات وارتفاع الكوليسترول في الدم يمكن أن تكون مسببات، كما أن الشرايين ضيقة بشكل طبيعي مع تقدمك في السن، لذلك فإن كبار السن هم أكثر عرضة للخطر.

الأسباب الرئيسية للسكتات الدماغية النزفية، وهي أقل شيوعًا، تتلخص في الإجهاد وعدم ممارسة الرياضة والسمنة والتدخين.


كيف تكتشف الإصابة بجلطة دماغية ؟

تعتمد أعراض السكتة الدماغية على الشخص ونوع السكتة الدماغية، على الرغم من أن هيئة الصحة البريطانية يستخدم اختصار F.A.S.T لسرد العلامات الرئيسة للمرض على النحو التالي:

1. الوجه: ينخفض على جانب واحد، أو قد لا يتمكن الشخص من الابتسام، أو قد يكون فمه أو عينه قد تدلى.

2. الذراعين: قد لا يتمكن الشخص المصاب بالسكتة الدماغية من رفع ذراعيه والاحتفاظ بهما بسبب الضعف أو الخدر في أحد الأذرع.

3. الكلام: قد يكون الكلام مشوشًا أو مشوهًا، أو قد لا يتمكن الشخص من التحدث مطلقًا على الرغم من أنه يبدو مستيقظًا.


ماذا يحدث بعد إصابة شخص بسكتة دماغية؟

يختلف الشفاء من السكتة الدماغية اعتمادًا على مقدار الضرر الذي لحق بالمخ، حيث يتعافى بعض الأشخاص بسرعة، لكن آخرين سيحتاجون إلى دعم طويل المدى من مجموعة من المتخصصين، مثل أخصائيي العلاج اللغوي وأخصائيي التغذية وأخصائيي العلاج الطبيعي وعلماء النفس.

بعد السكتة الدماغية، يمكن أن تتعرض الوظائف المعرفية للشخصية (التواصل والوعي المكاني والذاكرة والتركيز) لخطر شديد، وفي هذه الحالات، سيتم وضع خطة لإعادة التأهيل لمساعدة الشخص على التعافي بشكل كامل.

يمكن أن تسبب السكتات الدماغية أيضًا ضعفًا في الجسم وفي بعض الحالات الشلل، كما تشمل المشكلات الأخرى التي قد تنشأ بعد حدوث السكتة الدماغية؛ مشاكل في الرؤية، مشاكل في المثانة، صعوبة في البلع.

وكذلك مشاكل الصحة العقلية، مثل الاكتئاب والقلق، التي قد تنشأ أيضًا بعد السكتة الدماغية.



  • Share

    • 155
    • 954

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.