كيف تكون جملاً مخفية من خلال لغة الجسد؟ وكيف يمكنك استعمالها في النجاح الوظيفي

 لغة الجسد  (Body Language)

 هي تلك اللغة التي تشمل الحركات والإيحاءات التي يقوم بها المرء عند حديثه بالإضافة إلى أدق التفاصيل والتعابير على وجهه، ومعرفتك كيف تقرأ لغة الجسد عن طريق خبايا واسرار هذه اللغة سيغير من طريقة عيشك للحظات التي تقضيها مع الآخرين ومن أسلوب تواصلك معهم، سيجعلك ترى العالم من الأعلى وتحس بأنك أكثر ذكاء وصوابا في التصرف مع المواقف، كما سيساعدك على الوصول إلى أصدقاء جدد، رفع نسبة مبيعاتك، وتحسين حياتك بشكل لا يصدق، لذلك تعال معنا للتعرف على بعض الحقائق المتعلقة بقراءة لغة الجسد.


عبر لغة الجسد عن تعبيرات الأشخاص وتصرفاتهم، فهي تعني أنك على علم بما يدور بعقل غيرك، والذين جربوا هذه اللغة يقولون بأن حياتهم تحسنت وأصبحوا يفهمون الناس بشكل أكبر، لذا في هذا المقال تعرف على إن كانت لغة الجسد وهم أم خيال وكيف تحلل شخصية الآخرين من خلالها! الكلام أقوى أم تعبيرات الجسد؟ من الأقوى من وجهة نظرك، الكلام أم تعبيرات الجسد؟، يجيب على هذا السؤال “باتي وود” مؤلفة كتاب دليل قراءة لغة الجسد، أن 90 بالمائة من فهمنا للحوار يحدث بسبب التعبيرات غير اللفظية (لغة الجسد)، فالعين لها دور في التواصل مع الآخرين، وكذلك تعابير الوجه الأخر

فائدة لغة الجسد وإشاراتها

إن لتركيز الانتباه على إشارات لغة الجسد فوائد، هي كما يأتي:

•تحديد نهاية وقت المحادثة.

 •معرفة إن كان الشخص الآخر قد فهم المعنى المقصود بالكلام.

 •تحديد مستوى الموافقة التي حصل عليها الإنسان.

 •معرفة درجة الدافع الحقيقي للشخص الذي يتم التحدث عنه.

 •بناء طريقة من أجل التعبير عن الوقت.

 •معرفة لحظة الاتصال، وبداية العلاقة الحقيقية.

 •تحديد وقت نجاح التقارب مع شخص ما.

•معرفة نوع النظام التعبيري المُناسب، من أجل إيصال فكرة معينة للآخرين.

 •التعرّف على قُدرات الإنسان في احترام وتفهم الشخص الآخر.

 عوامل تساعد على فهم لغة الجسد

 تُعدّ السلوكيات غير اللفظية من العمليات المُعقّدة، وذلك لاختلاف طريقة التعبير من شخص لآخر. وقراءة هذه اللغة من الأمور الصعبة، لأنها تحتاج إلى بعض التفسيرات، ولذا من الضروري وضع عدة أمور في الاعتبار عن محاولة فهم لغة الجسد، وهي ما يأتي:

•يعبر الناس عن بعضهم بطُرق مختلفة، وعند محاولة فهم التفسيرات من المهم معرفة طبيعة الشخص، والسلوكيّات اللفظية، والعوامل الاجتماعية، والوضع المحيط بذلك الشخص.

• يجب النظر إلى الصورة الكلية عند تفسير سلوك شخص ما.

 •مراعاة الفروق الشخصية لفهم لغة الجسد بالشكل الصحيح، يجب دراسة كل شخصية بشكل منفرد.

• مراعاة اختلاف الثقافات، حيث تختلف التعبيرات والانفعالات من ثقافة إلى أخرى.

• طبيعة الوسيط أو قناة الإشارة غير اللفظية، وهي الوسيلة التي يتم عن طريقها تحويل الإشارة للآخرين دون استخدام الكلمات

لغة الجسد

 كيف  تكون جملاً مخفية من خلال لغة الجسد؟ وكيف يمكنك استعمالها في النجاح الوظيفي

 لغة العيون:

يقال عادة ان العيون لا تعرف الكذب،فمثلا في الحب تتلخص لغة الجسد في العين ويطلق عليها الناس لغة العيون او التواصل البشري،االيك اهم ما توضحه لغة العيون:

•اتساع حدقة العين اي سواد العين،يظهر ان الشخص الذي امامك سعيد جدا فان كنت تتحدث معه ورأيت عينيه اتسعت فهذا يدل على انه سعيد بنقطة الحوار التي طرحتها،اذا كانت حدقة العين متسعة طوال الوقت فهذا يعني انه سعيد معك

• النظر في العين مباشرة عند الحديث فهذا يعني ان الشخص صادق تماما بينما عدم النظر تعني ان الشخص مراوغ.

• اذا كان سواد العين على يسار الشخص فهذا يعني انه يقول الصدق،واذا نظر الشخص لاسفل وهو يحدثك فهو يحدث نفسه بصوت عالي، واذا نظر الشخص الى اليمين فهو صادق فيما يقوله.


المشي

” واثق الخطى يمشي ملكاً ” هذه المقولة تثبت صحتها عند المشي، فالشخص الواثق بنفسه تكون رأسه مرفوعة وجسده يكون مسترخياً، وإن كان الشخص يمشي وهو منتصب القامة أو ظهره مستقيم مع رجوع الكتفين إلى الوراء، فيدل هذا على أن هذا الشخص لا يشعر بالأمان ويرغب في استعادة شعوره بالسيطرة.


التراجع إلى الخلف

 إن كان شخص أخبرك بشيء ما وتراجع خطوة للوراء فإما هو ينتظر رد فعلك على ما يقوله، أو يشعر بالصدمة، أو على العكس فهو قد يكذب عليك.

 انحناء الرأس

 يدل انحناء الرأس على احترام كبير للشخص، وفي بعض الأحيان يعبر عن الراحة الشديدة والشعور بالسعادة في التحدث، وإن كان شخص يكبره سناً يعبر هذا عن الخجل والاحترام.

 حك الأنف

 يشتهر بعض الأشخاص أنك عندما تحدثهم يحكون أنوفهم أو ذقونهم وآذانهم، فبعض الحركات تعبر عن الشعور بالخجل أو الندم، وإن كانت هذه الحركة مصاحبة لتحريك الرأس إلى الأسفل فهذا يعني أن الشخص يتظاهر بأنه فهم ما تقصده لكنه على العكس تماماً فلم يفهم شيء.

 حك العين

يعتبر هذا النوع رغبة في أن تنهي كلامك بفارغ الصبر، خصوصاً إن نظر بعيداً، وفي حالة إن نظر الشخص بعيداً في الحديث فيعني هذا أنه غير متفق معك. الفم إن كان المتحدث يضع يده على فمه كل فترة من الحديث، فهذا يعني أنه قد يكون كاذب فيما يقوله لك.

تغطية الجسد

 يعني هذا أن الشخص الجالس لا يشعر بالثقة في النفس، أو بقدر أكبر من عدم الأمان مع الأشخاص، فبعض الأشخاص يميلون إلى وضع حقائبهم أو قباعتهم على أجسادهم، وهذا يعبر في علم لغة الجسد على عدم الرضا.

لغة اليدين

يستخدم الكثير من الناس لغة اليدين في التواصل بينهم، وهناك دراسة تثبت أن شعوب البحر الأبيض المتوسط، يستخدمون أيديهم في الحديث بكثرة، عن طريق التالي: عندما تدخل في مناقشة عمل مع شخص، ففي حالة جلوس الشخص الآخر ووضع يده على رقبته، فهو قد اقتنع بكلامك وسيبدي موافقته. يبنما إذا وضع الشخص يده على اليد الأخرى، وكأنهما في وضع تقاطع، فهذا يدل على الثقة بالنفس. إذا كان الشخص يجلس واضعاً يده في جيبه ويجلس ورأسه محنية أو مطأطأ رأسه، فهو مكتئباً وغير مبالي، وفي بعض الأحيان يتم اتخاذ هذا الوضع على أنه شخص غير مبالي. وفي حالة إن قام الشخص بفرك يده على جبهة الرأس فيدل هذا على الإجهاد أو الشعور بـ التوتر.

 المصافحة

أول ما يظهر لنا من تعبيرات الأشخاص هي المصافحة ونبرة الصوت، ولكن المصافحة تساعد على معرفة صفات الشخصية، ويعبر الإمساك باليد بقوة عن الرغبة في السيطرة، أما في حالة إن قام بلف يده على يدك وجعل يده في الأسفل ويدك في الأعلى، فيعبر هذا عن تأييد الشخص لك وإعجابه بك، وربما رغبة في دعمك وتقديم المساعدة لك

.

 كيف  تكون جملاً مخفية من خلال لغة الجسد؟ وكيف يمكنك استعمالها في النجاح الوظيفي

 مِشْيَتُكَ تعكس شخصيتك


مَدُ الخطى، انتصاب القامة، تحريك الكتفين ورفع الرأس عند المشي، كلها علامات تدل على القوة، الثقة، العظمة والجاذبية في شخصيتك، لذلك حاول أن تكسو مشيتك بها.



لغة الجسد سر التاجر الناجح

لاقتناء نفس السلعة نجد بأن كل واحد منا يحب تاجرا معينا ويحترمه، وهذا لأن لغة جسده جيدة بالشكل الكافي لجعله يقترب من الزبون، فالتاجر الذي يتمتع بإيماءات تدل على ثقته بمنتجه تجعل الزبون من دون وعي منه أكثر اطمئنانا له، وقد أثبتت الدراسات أن الأغلبية الساحقة من الناس لا يقومون بالشراء بناءا على المنتج فقط، وإنما بناءا على ماهية شعورهم تجاه البائع كذلك.

معرفتك بأسرار لغة الجسد ستساعدك على الفوز بمختلف الوظائف

كثير من الوظائف تتطلب إجراء مقابلة شفوية حيث ان لغة الجسد في مقابلات التوظيف هامة للغاية ويجب عليك أن تعرف بأن كل المشرفين على هذه المقابلات هم في حقيقة الأمر خبراء في لغة الجسد، ويهتمون بها أكثر من الكلمات التي تقولها كونها لغة لا تكذب، لهذا يجب عليك أن تحرص على الاستفادة من كل الحقائق السابقة، والانتباه لطريقة مشيك، مصافحتك، جلوسك، نبرة صوتك، مكان توجيه نظرك أثناء المحادثة، وأن تتحكم في حركات يديك محاولا كبح إيماءات الخوف أو الارتباك مثل فرك اليدين، وأن تحرص بالمقابل على استبدالها بأخرى مستعملا يديك في شرح أفكارك دالا على ثقتك بنفسك.

فهمك للغة الجسد قد يقودك للوقوع في الفخ

لا تتوقع أن تكون كل إيماءات الأفراد من حولك عفوية دوما وبأنك العبقري الوحيد الذي يحاول قراءة لغة الجسد، بل يجب عليك أن تضع في الحسبان بأن أغلب الناس يحاولون التحكم في لغة أجسامهم، لذلك فاعتمادك عليها وحدها لتكذيب أو تصديق الآخرين قد يؤدي بك إلى الوقوع في فخ لغة الجسد.

لكن لحسن الحظ يمكن التميز بن الإيماءات العفوية، وتلك التي تم التدرب عليها من قبل في أغلب الأحيان،ذلك لأن الإيماءات العفوية تسبق الكلام مباشرة دون شرود العينين الناتج عن التركيز للتحكم فيها ولا تأتي مع بداية الكلام أو خلاله، أما الإيماءات التي تم التدرب عليها فتأتي مع بداية الكلام أو متأخرة قليلا مع تقطع في الجمل نتيجة التركيز عليها، ومعرفتك لهذه الحقيقة سيساعدك على تجنب الوقوع في فخ لغة الجسد في كثير من الأحيان.

انتبه للمسافات بينك وبين من تحادثه

المسافة والتقارب بينك وبين من تحادثه من الأمور ذات المدلول القوي في لغة الجسد، حيث انها تحدد شكل وطبيعة العلاقة بينكما.

على سبيل المثال، ان كنت تقترب من شخص اثناء الحديث بينما يبتعد هو فهذا له مدلول على عدم قربه منك ومحاولته الحفاظ على علاقة رسمية بينكما تلقائياً. وبالطبع يمكنك ملاحظة ذلك عند ملاحظة الاشخاص حولك لمعرفة درجة تقاربهم.

حركة الذراعين دليل الارتياح او العكس

حركة الذراعين في لفة الجسد تعتبر حركة ووضع الذراعين مفتاح فهم الشخص الذي أمامك بسهولة

ضم الذراعين:تعتبر حركة ضم الذراعين لشخص في حديثة معك فهو يتخذ وضع دفاعي او سلبي من كلامك، كما انها ايضاً اشارة على القلق والخوف.

وضع اليدين على الخصر: اشارة الى الثقة ومحاولة السيطرة ويستخدمها الرجال أكثر من النساء

تعلم متى تبتسم وكيف


الابتسامة لها مدلول مهم في لغة الجسد فهي ليست فقط طريقة لجعلك أكثر جاذبية وثقة، ولكنها تساعدك على تقليل مستويات القلق والضغط النفسي وجعلك أكثر صحة أيضاً. 

عندما تبتسم يعاملك الناس بشكل مختلف تماما! ولكن احذر الابتسام الزائد عن اللازم لعدم ترك انطباع سلبي.

طبقاً لدراسة حديثة فان الاشخاص المبتسمون بالفطرة يتم معاملتهم على انهم سذج أكثر من الأشخاص الذين يبتسمون في مواقف محددة.. لذلك ركز جيداً متى ولمن تبتسم حسب الموقف من يعلم ربما تكلفك ابتسامتك الكثير!

بعد إطلاعك على هذه الحقائق لاشك بأنك مُدرك لماهية التواصل الحقيقي بين الأفراد، وعلى علم بأن بعض السلوكيات البسيطة قادرة على ان   تكسو.حياتك بأجمل الألوان،تَعَلَمْ لغة الجسد، هذِب لغة جسدك، استعملها في صالحك واستمتع بالاستماع للأجساد المحيطة بك.




  • Share

    • 168
    • 577

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.