new لماذا يصنع المزارعون الأوروبيون ثقوبا في بطون الأبقار | Orrec

لماذا يصنع المزارعون الأوروبيون ثقوبا في بطون الأبقار


هل رأيت من قبل صورا للأبقار في بعض المزارع الأوروبية ولاحظت وجود ثقوب أو فتحات في بطونها؟

حسنا، سنجيبك بالتفصيل. عادة يقوم المزارعون في سويسرا و في بعض الدول الأوروبية الأخرى باجراء عملية جراحة لتركيب فتحات صناعية في بطون بعض الأبقار وتتكون هذه الفتحات من سوار جلدي و قطعة دائرية في المنتصف يتم نزعها للوصول إلى بطن البقرة مباشرة. في العادة تخضع الأبقار لهذه العملية تحت اشراف علمي لاتاحة الوصول للمحتوى الداخلي من بطن البقرة لفحص العملية الهضمية و تقييم نوعية الغذاء المقدمة وقدرة الجهاز الهضمي للبقرة على هضم الغذاء.


لا يقوم العلماء فقط باجراء هذه العملية للبقر ولكن يقوم بها المزارعون العاديون لتقييم جودة الغذاء و سير العملية الهضمية ككل كما يقوم المزارعون بادخال العلف مباشرة أيضا لبطن البقرة لتزويدها بالغذاء لاتاحة التسمين. ترجع جذور هذه العملية لعام 1922 حيث تم إجراؤها للمرة الأولى للأبقار السويسرية حيث أن الكثير من الأبقار تعاني من سوء التغذية بسبب وجود العديد من الفطريات و الميكروبات التي تسبب للبقر عسر الهضم ولذلك يقوم  المزارعون بهذه العملية لادخال العلاج و الغذاء وأيضا الحصول على عينات من الغذاء المهضوم في داخل بطن البقرة لفحصها معمليا والتأكد من خلوها من الميكروبات.


بالطبع تخضع هذه العملية لشروط وقائية و صحية حيث لا يسمح بتواجد هذه الفتحات في بطن البقرة أكثر من عدة شهور وتكون البقرة الخاضعة لهذه العملية غالبا في طور التسمين قبل الذبح حتى لا يصاب البقر بالعدوى نتيجة وجود هذه الفتحات التي يسهل التقاط العدوى من خلالها أو حتى تلوث الجرح مكان العملية.

أثارت هذه العملية الغريبة استهجان العديد من منظمات الرفق بالحيوان وعلى رأسها منظمة بيتا التي تهتم بقضايا تعذيب الحيوانات و اساءة معاملتها وقامت المنظمة بنشر العديد من الصور لهذه الأبقار تحت عنوان (تعذيب الحيوانات البريئة) ولكن لم تصب المنظمة أي حظ في الحد من اجراء هذه العملية والتي لا تزال تتم بشكل روتيني في العديد من الدول الأوروبية. 

 

  • 880
  • 1,629

Submit your articles

Submit your articles now to Orrec.