مبروك زوجتك حامل! إليك 13 نصيحة للتعامل مع زوجتك فى فترة الحمل

كثير من
الرجال يجدون عملية الحمل محيرة إلى حد ما, لا يعرفون ماذا يفعلون، وينتهي بهم
المطاف بالتراجع بعصبية بدلاً من تقديم الدعم لزوجاتهن عندما تحتاجهن أكثر من
غيرهم, لذا سنتحدث عن كيفية رعاية زوجتك الحامل, وكيف تكون مدربًا رائعًا أثناء
عملية الولادة.



 مبروك زوجتك حامل! إليك 13 نصيحة للتعامل مع زوجتك فى فترة الحمل




كيف تعتني بزوجتك الحامل:



 أنت تريد أن تشعر زوجتك بالثقة وتعطيها الثقة
أنك ستكون موجود من أجلها خلال هذه الأشهر التسعة وأنك على استعداد أن تكون أبًا
رائعًا.



 1-اقرأ بعض الكتب عن الحمل:



 كلما عرفت أكثر عن ما تمر به، كلما كان لديك
استعداد أكبر للتعاطف ومعرفة كيفية المساعدة, هناك المئات من كتب الحمل للاختيار
من بينها, لديهم قسم مخصص فقط للآباء الذين لديهم الكثير من المعلومات المفيدة,
كما يحدد تطور طفلك خلال فترة الحمل, ظننت أنه من الممتع أن تقرأ الكتاب لتعرف
أكثر عنهذه المرحلة وتقف فيها بجانب زوجتك.



2- مرافقتها لزيارة
الطبيب:



, هذا يخدم
ثلاثة أغراض, أولا والأهم من ذلك، فإنه يظهر لزوجتك الحامل أنك معها طوال فترة
الحمل. ثانيًا، ستعرف بالضبط ما الذي يحدث مع حملها وستكون مستعدآ بشكل أفضل
لمساعدتها, انتبه جيداً لما يقوله الطبيب في هذه الزيارات, ذاكرة المرأة  تكون ضعيفة أثناء فترة الحمل وقد تكون عصبية ومتوترة،
لذلك قد تعتمد زوجتك عليك لتذكيرها بشرب اللبن والعصائر المفيدة لها أثناء الحمل,
وأخيرًا، فإن رؤية صورة طفلك، والإستماع إلى نبضات قلبه، سيساعد في إنشاء رباط
عاطفى بين الجنين و الأب, حتى إذا كنت مشغولاً حقًا في العمل، قم دائمًا بتخصيص
مواعيد الطبيب.



3-تقليل
إجهادها:



 الحمل يتطلب جهدا بدنيا وعاطفيا، لذلك لاتضغط
على زوجتك الحامل بأي شىء غير ضروري,  فتأخذ
جزءا من الأعمال المنزلية حتى ترتاح زوجتك.



4- ساعدها في
الحصول على بعض
النوم:



 لأنه سوف يصبح أكثر إزعاجًا مع تقدم زوجتك في شهورحملها,
عندما تنام المرأة على ظهرها، فإن وزن الطفل يزيد الضغط على العمود الفقري
والعضلات الخلفية والأمعاء والأوعية الدموية, كل هذا يمكن أن يؤدي إلى الألم،
وانخفاض الدورة الدموية، وبالتالي صعوبة في النوم, علاوة على ذلك، يمكن للطفل أنيلكم
رحم زوجتك أثناء النوم,  جرب النوم أثناء
التعرض للركل من الداخل.



5- هناك بعض
الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة زوجتك الحامل



من الممكن أن
تحضر لها وسادة كاملة للجسم, من المفترض أن تنام المرأة الحامل على جانبها بدلاً
من النوم على الظهر أو البطن, وسادة الجسم الكاملة تجعل الجانب ينام أكثر راحة من
خلال المساعدة في دعم الظهر وإحتضان بطن زوجتك.



6- كن صبورا:



 الحمل يدمر كليًا هرمونات زوجتك , في بعض الأيام،
ستشعر بأنها رائعة، وفي بعض الأيام سوف تكون عصبية جدا، وفي بعض الأيام ستنكسر
وتبكي دون أي سبب على الإطلاق, كن صبورًا وتعرف على أن كل هذا الارتباك بسبب الهرمونات,
أيضا، سوف يكون الدافع الجنسي لزوجتك متغيرا خلال فترة الحمل: غالباً ما ينخفض
​​في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل, فيجب أن تكون صبورا خلال فترة الحمل.



7- التعامل مع
دخول الحمام المتكرر:



 النساء الحوامل يحتجن لدخول الحمام بشكل متكرر,
كثيرا جدا, فمثلا كل 30 دقيقة يقمن بجولة للحمام, هذا مضحك نوعًا ما، ولكن الأمر
مزعج حقا, تخيل أن عليك أن تنهض ثلاث مرات خلال فيلم أو عدة مرات في منتصف الليل
لمجرد دخول الحمام  هناك شيئان يمكنك
القيام بهما لمساعدة زوجتك في هذا المجال:



أولا ,التفهم
والإستيعاب, لا تظهر تحفظك أو إمتعاضك عندما تطلب منك زوجتك الإنتقال إلى محطة
وقود حتى تتمكن من الذهاب إلى الحمام.



ثانيًا ، حافظ
على مسارها إلى الحمام واضحًا حتى لا تصدم بأي شيء خلال رحلاتها الليلية, يمكن أن
يكون تركيب إضاءة ليلية في الممر إلى الحمام مفيدًا أيضًا.



8- تصرف وكأنك
حامل:



 لا ، لا أقصد أنك بحاجة إلى ارتداء واحدة من تلك
الأزياء المثيرة للسخرية التي تسمح للرجال بمعرفة ما تشعر به وكأنه حامل, كما أنني
لا أشجع تقلب المزاج مثلا, ما أتحدث عنه هنا هو إضافة أو إلغاء نفس العادات التي
يجب على زوجتك إضافتها أو إسقاطها لأنها حامل, إنها طريقة لإظهار الدعم المعنوي
ومساعدتها على اتباع أوامر الطبيب بقدر ما تستطيع, لذا عندما تضطر زوجتك للتخلي عن
الكافيين مثلا من الممكن دعمها والتخلى عن أو التقليل الكافيين, التمرين مفيد
للغاية للأم والطفل، لذا ساعدها في الحصول على التمرين  من خلال عرض الذهاب للنزهة أو إلى صالة الألعاب
الرياضية معا.



9- أخبرها أنها
جميلة وأنك تحبها:



 ستخضع زوجتك لبعض التغيرات  الجسدية  أثناء الحمل, أكد لها أنك تعتقد أنها جميلة وأنك
تحبها بشدة, أكّد تفانيك الذي لا يتزعزع تجاهها كل يوم.



10 - مساعدتها على
مواجهة تعب الصباح:



أسوأ جزء من
الحمل هو الغثيان الذى تشعر به الحامل فى الصباح , فالغثيان يصيب حوالي 75 في
المائة من جميع النساء الحوامل, تشمل أعراض غثيان الصباح الصداع والنعاس المفرط
وبالطبع مشاعر الغثيان وأحيانًا القيء, تبدأ معظم النساء في الشعور بأعراض غثيان
الصباح بعد شهر من الحمل، وستستمر عادة حتى الأسبوع الثاني عشر إلى الرابع عشر من
الحمل, بعض النساء سيعانين من غثيان الصباح طوال فترة الحمل.



 عادة لا يحدث الغثيان
إلا في الصباح, معظم النساء يعانين من أعراض دوار الصباح طوال اليوم, عند مساعدتها
خلال هذه الفترة الصعبة، فإن المفتاح هو الاستمرار في إجراء التجارب مع العلاجات
المختلفة, تقديم علاجات جديدة كل يوم لمعرفة أي علاج سوف يكون مجديا, كن على
استعداد للقيام للخروج للنزهة ، أحيانًا في وقت متأخر من الليل، بحثًا عن شيء آخر
لتخفيف مشاكلها, في ما يلي بعض العلاجات التي قد تؤدي إلى تخفيف الغثيان:



*مكملات
فيتامين
B6, وقد أظهرت الدراسات أن مكملات فيتامين B6 يمكن أن تخفف من أعراض دوار الصباح.



*أساور الغثيان,
أساور
Seasickness هي عصابات مرنة بلاستيكية التي تضغط على نقاط
فى المعصم, يفترض هذا الضغط يمكن أن تقلل من مشاعر الغثيان.

مبروك زوجتك حامل! إليك 13 نصيحة للتعامل مع زوجتك فى فترة الحمل



*الزنجبيل, فإن
الزنجبيل يقلل من أعراض دوار الصباح.



*المقرمشات.
المشكلة في غثيان الصباح هي أن زوجتك تشعر أن معدتها ممتلئة، ولكن هذا ليس صحيحا,
فالمعدة الفارغة لن تؤدي إلا إلى جعل مشاعر الغثيان أسوأ, ولتجنب الغثيان الذي
يبدأ في الصباح, اطلب منها أن تأكل قبل أن تنام ليلا.



*شاي النعناع, كما هو الحال مع الزنجبيل, وقد تبين أن النعناع مهم للمساعدة في الحد من
مشاعر الغثيان المرتبطة بالصباح.



11- كن مرنا:



 بعض الأطعمة سوف تكون غير مغرية تماما لزوجتك في
يوم من الأيام، فيجب أن تكون على استعداد لشراء ما تشتهي.



12- حافظ على
نظافتك:



 المرأة الحامل تصبح شديدة الحساسية للروائح, حتى
الروائح التي كانت تستمتع بها في يوم من الأيام، يمكنها الآن أن تنفر منها, لذا قم
بتنظيف أسنانك واحرص على إستحمامك يوميًا.



13- الحفاظ
على سياسة الباب المفتوح:



 يمكن أن يكون الحمل، خاصة للأمهات لأول مرة،
مخيفًا قليلاً, تتساءل النساء عما إذا كان الطفل بخير، وكيف ستسير الأمور،كن على
استعداد لترك زوجتك تبكي عندما تحتاج إلى ذلك، حتى لو كان ذلك في منتصف الليل, "تلك
الآلام التي تعاني منها طبيعية وتمر بها كل إمرأة حامل"


  • Share

    • 569
    • 6,418

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.