نصائح حول كيفية التعامل مع التوأم حديثي الولادة

يمكن أن تكون رعاية الطفل حديث الولادة مهمة مرهقة للغاية، لا تتعافى الأم من الولادة فحسب، بل يجب عليها أيضًا أن تتأكد من أن المواليد الجدد يتغذون في الوقت المحدد، وأنهم في وضع جيد، ويسير نموهما بطريقة صحية.

من الطبيعي تمامًا بالنسبة للوالدين أن يواجهوا صعوبة في التعامل مع توأمين حديثي الولادة وأن العناية بهم قد تكون مهمة شاقة، مع مراعاة ذلك، من الأفضل أن تقوم بترتيب المساعدة إما مع العائلة أو الأصدقاء أو حتى مع المساعدة المهنية أو مزيج من الثلاثة.

نصائح حول كيفية التعامل مع التوأم حديثي الولادة

1-تذكري أنكِ الآن تأكلين لثلاثة

يجب دمج حمض الفوليك في نظامِك الغذائي، حمض الفوليك هو فيتامين ب، وهو عنصر أساسي أثناء الحمل لأنه يمكن أن يساعد في منع تشوهات خطيرة في الدماغ والحبل الشوكي، وعيوب الأنبوب العصبي، إذا لم تحصلي على كمية كافية من حمض الفوليك في نظامك الغذائي، تزداد مخاطر الولادة المبكرة.

2-ممارسه الرياضه

 على الرغم من أنك تحملين توأم، إلا أنك لا تزالين بحاجة إلى الحفاظ على لياقتِك البدنية، تحدثي إلى طبيبك حول برنامج التمرين وعدد التمارين في اليوم حتى لا تبالغي فيها

3-قومي بمراجعة الطبيب

لسماع تسجيل صوتي لفحص الأطفال والتأكد من صحتهم.

4-اتصلي بطبيبك

 إذا كان لديك أسئلة أو مخاوف، الطبيب ليس للفحص الطبي فقط، ولكن أيضًا للإجابة على أي أسئلة قد تكون لديكِ.

5-حددي موعدًا للفحص مع طبيبك

بعض الأطباء لديهم مواعيد محددة ولكن الخيار الأفضل هو مرة واحدة كل أسبوعين حتى شهر واحد قبل شهر الولادة، وفي هذه الحالة من المحتمل أن تذهبي لمراجعة الطبيب مرة واحدة على الأقل في الأسبوع.

6-تجهيز لوازم الطفلين

قومي بعمل قائمتين لما ستحتاجينه لأطفالك، ستكون القائمة الأولى للأشياء التي ستحتاجيها على الفور، والأخرى للأشياء التي يمكن شراؤها لاحقًا، تذكري أنك ستحتاجين ضِعف ما تحتاجينه لطفل واحد فقط.

شراء اللوازم في قائمتك الأولى (الأشياء التي سوف تحتاجينها على الفور)، فيما يلي بعض الأفكار حول ما يجب أن تكون موجودة عند الولادة:

حفاضات حديثي الولادة

زجاجات (إذا كنت تخطط للتغذية بالزجاجة)

مضخة الثدي

الملابس واحد على الأقل لكل منهما.

7-قبل الذهاب للمستشفى

تأكدي من أن لديكِ حقيبة جاهزة مع الشيء المذكور أعلاه وكذلك أغراضك الشخصية، هذه بعض الاقتراحات:

فرشاة الأسنان ومعجون الأسنان

ملابس مريحة لكِ

فرشاة للشعر

لوازم الاستحمام

زوج إضافي من الجوارب

8- قراءة الكتب

إذا كنتِ لا تعرفين كيفية رعاية المواليد الجدد، فاقرئي الكتب والمواقع الإلكترونية واطلبي المشورة من طبيبك و / أو الأم التي لديها بالفعل عدد قليل من الأطفال.

9-كيفية التعامل مع المواليد

قد يكون التعامل مع طفل واحد حديث الولادة أمرًا بالغ الصعوبة، يستريح معظم الأمهات الجدد فقط عندما ينام طفلهم، في الواقع، يتم استغلال الوقت الذي ينام فيه الطفل للقيام بالأعمال المنزلية، والاستحمام، والأهم من ذلك هو الحصول على بعض النوم الذي هُنّ في أمسّ الحاجة إليه، مع الرعاية المزدوجة، تتضاعف الصعوبة، الأمهات الجدد يجدن صعوبة في الحصول على المساعدة التي يحتاجونها ويجب عليهم التوفيق بين المسؤوليات وجدول نوم الطفل وتغذيته.

أفضل 10 نصائح لرعاية الطفل

هناك العديد من الخطوات التي يمكنك استخدامها للمساعدة في رعاية الأطفال حديثي الولادة التوأم، إن إجراء هذه التغييرات البسيطة على جدولك الزمني سوف يمنحك راحة البال ويسمح لك بالتعافي بشكل أسرع،

فيما يلي كيفية رعاية توأمين حديثي الولادة:

1- مزامنة الجداول الزمنية

ستتيح لك مزامنة جدول النوم والتغذية لكلا الطفلين الحصول على قسط من الراحة عندما ينام كلا الطفلين، يمكنك استخدام وسادة تغذية مزدوجة لجعلها أسهل عند إطعام الأطفال.

2- استخدام عربة مزدوجة

مع التوائم، سيكون من الصعب عليكِ نقلهما عند الحاجة، بديل عظيم يمكن أن يكون استخدام عربة مزدوجة، لا تعتقدي أنك سوف تحتاجين إلى عربة للنقل فحسب، يمكنك استخدامها كوسيلة رائعة لوضع أطفالك فيها للنوم، ميزة أخرى رائعة لعربة الأطفال هي أنه يمكنك أيضًا استخدامها لحمل جميع اللوازم التي سيحتاجها أطفالك، تعرفي على طريقة عمل العربة وتعرفي على كيفية طيها وفتحها.

3- الحصول على مساعدة

الآن ليس الوقت المناسب للتغلب على الحاجة إلى المساعدة، تعتبر رعاية التوائم مهمة ضخمة، ويجب عليك تشجيع المزيد من الأشخاص لمساعدتك، احصل على مساعدة العائلة أو الأصدقاء والبقاء معك لفترة طويلة من الزمن، يمكنك أيضًا استئجار مساعِدة يمكن أن تساعدك في جوانب معينة من رعاية الطفل، أو يمكنك استخدام المساعِدة لمساعدتِك فقط في إدارة الأعمال في المنزل بينما تركزي فقط على أطفالِك.

4- الانضمام إلى المجموعة

واحدة من أفضل العوامل المساعدة هى الأُُُمهات الآخرين الذين لديهم أيضا توائم، سيكون لدى هؤلاء الأُمهات استراتيجيات متنوعة للتعامل مع التوائم، كما أنه يساعد بشكل كبير في معرفة أن هناك أُمهات آخريات يعانين أيضًا من نفس مشكلات المواجهة التي تواجهِك، وهذا سيساعدك على الشعور بأن لديكِ مجتمعًا أكبر يدعمِك.

5- الشراء عبر الإنترنت

وجود توائم يعني الركض لإحضار مستلزمات الأطفال الأساسية مثل الحفاضات والمسحوق بسرعة البرق، لا يتيح لك الشراء عبر الإنترنت التخطيط لإمدادات منتظمة فحسب، بل يساعدك أيضًا في الحصول على خصومات أفضل قد تؤدي إلى توفير كبير، مزامنة التقويم الخاص بك مع تاريخ الشراء الخاص بك بحيث يكون التسليم في الوقت المحدد.

6- لا تشتري اثنين من كل شيء

من الأخطاء الشائعة التي يرتكبها معظم آباء التوأم شراء اثنين من كل شيء، ومع ذلك، يختلف كل طفل عن الآخروقد لا يستمتع بكل ما يحبه شقيقه، سيساعدكِ هذا على توفير المال على المدى الطويل كما سيساعدكِ على مراقبة أطفالِك.

7- التبديل في حمل الطفلين

يحب الأطفال أن يُحتضنوا، وهذه خطوة بالغة الأهمية في الترابط بين الأم والرضع، ومع ذلك، فإن حَمل طفلين طوال الوقت يمكن أن يتعبِك بسرعة كبيرة، بدلًا من ذلك، دعي طفلًا يلعب في سريره أو على الأرض أثناء حَمل الطفل الآخر.

8-لا تفصليهم

بمجرد أن يبلغ عُمر توأمك ما يكفي للنوم طوال الليل، قد ترغبين في جعلهما ينامان في غرف منفصلة بحيث إذا استيقظ طفل في الليل يبكي، يبقى الطفل الآخر دون إزعاج، هناك احتمالات أنه إذا سمحتِ لهم بالنوم في نفس الغرفة، فسوف يعتادون على الضوضاء في الليل وسوف يتعلمون قريبًا النوم من خلال أيّ ضجيج، ومع ذلك، قد يستغرق هذا وقتًا كبيرًا، وليس هناك ما يضمن النتائج.

9- الاسترخاء

ما ينساه معظم الأُمهات هو أنهنّ بحاجة إلى قضاء بعض الوقت من أجل أن يكونوا قادرين على الاسترخاء، يمكن أن يكون التعامل مع التوائم أمرًا صعبًا، ويمكنكِ أن تجدي نفسك في حالة إجهاد إذا لم تأخذي قسطًا من الراحة، يتيح الإسترخاء للأُم تجديد شبابها بالكامل بحيث تكون أكثر تركيزًا في العمل ومع الأطفال، يمكن للوالدين تبديل وقت الاسترخاء بينهما أو الاسترخاء معًا بعد التأكد من أن الأطفال يخضعون لإشراف مناسب من قبل العائلة أو الأصدقاء.

10-قومي بطلب المساعدة

 يمكنك استخدام تقنيات بسيطة لمساعدتك في التغلب على الصعوبات في تربية طفلين، يجب عليك دائمًا طلب المساعدة سواء كانت مساعدة من جليسة الأطفال لبضع ساعات أو مربية بدوام كامل أو حتى من أحد والديك في الانتقال معك خلال الشهرين الأولين، إذا كنتِ تشعرين بالإرهاق أو الإجهاد بشكل خاص، فيجب عليك التحدث مع طبيبك، قد يكون لديك بعض أوجه القصور التي يمكن إصلاحها بسهولة وسوف تجعلِك أقوى وأكثر مرونة.



  • Share

    • 93
    • 6,042

    Submit your articles

    Submit your articles now to Orrec.

    Share