نمل يواجه الفيضانات بتشكيل شكل قوارب بأجسامه

نمل يواجه الفيضانات بتشكيل شكل قوارب بأجسامه

عندما يتسرب الماء داخل مستعمرات النمل فيقوم فورا بأخلاء المستعمرات والتوجه الى الأماكن الجافة المرتفعه ويقومون بالتشابك بأجسامهم ليطفو فوق سطح الماء.

وقد أكتشف العملماء هذا التصرف في مجموعات النمل النارى الذي يعيش في امريكا الجنوبية التى تتميز بالامطار عادات والفيضانات ويستمر النمل بالتشابك لمدة تصل لأسابيع وعادات لشهور حتى تجف الفيضانات او يصلو لأرض جافة

يقوم النمل النارى بالتشابك بهذا الشكل فى حالات الفيضانات فسبحان الله خلق فأبدع

وقد أكتشف العلماء هذا التصرف عندما قامو بألقاء عدد كبير من النمل في الماء وقامو بالتشابك حتى يطفو على سطح الماء

والغريب ان العلماء قامو بأزالة النمل الذى يعلو القمة ولاحظو أن النمل الذى بالاسفل يصعد لأعلى حفاظا على التوازن ويقولون ان النمل الذى بالأسفل يكون على علم بعدد النمل الذى في الأعلى بطريقا ما

وفى الصورة بالأسفل تلاحظون النمل الذى يوجد أسفل سطح الماء فكيف يتنفس ؟ والأجابة كما أوضح العلماء ان النمل اثناء بناء القارب يقومو بعمل جيوب هوائية ليستطيع النمل بالأسفل ان يتنفس ويبقي على قيد الحياة

أما عن سر هذا التصرف العجيب فيقول الباحث ناثان موت أن النمل كائن اجتماعي يحتاج لبعضه البعض، لذا ومع إن عدداً صغيراً يمكن أن يطفو ويحيا وحده إلا أن مستعمرات النمل غالباً ما تقوم كلها بتشكيل قارب واحد لتبقى مع بعضها البعض!

ويقول القائمون على البحث أن على صانعي السفن التعلم من النمل، لأنه وفي أقل من 100 ثانية يستطيع هذا الكائن الصغير بناء قارب دون أي معدات ولا تجهيزات، ويستطيع هذا القارب حمل مئات وحتى آلاف الركاب بأمان مع وجود جيوب هوائية أسفله

يقول الله سبحانه وتعالى في سورة النمل: “َحتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ”

يقول الله سبحانه وتعالى في سورة النمل: “َحتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ” ففي هذه الآية التي نزلت منذ 14 قرن إعجاز علمي بديع لما تحويه من إشارة لوجود لغة اتصال بين النمل، ولتوضيح مدى قدرته على استشعار الخطر وتنبيه باقي المستعمرة له وهو ما أثبته العلماء بالفعل بعد نزول هذه الآية بمئات السنين

فتبارك من بيده ملكوت كل شيء وهو على كل شيء قدير

  • 863
  • 1,622

Submit your articles

Submit your articles now to Orrec.